أقيمت مؤسسة الخليج للأعمال الخيرية في عام 2001 برعاية كريمة من معالي الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم. وقد أجرت المؤسسة ما يقرب من 35 فعالية في 20 دولة تمتد من بيرو إلى مدغشقر وحتى منغوليا، بمشاركة أكثر من 750 متطوعًا من 41 دولة حيث نجحوا في جمع تبرعات تُقدّر بـ 7 مليون درهم. وقد استُخدمت هذه التبرعات في مساعدة أكثر من 40 مشروعًا حول العالم، مثل التبرع بإقامة تجهيزات مدرسية في الشارقة وعُمان والأردن، وتجديد مدارس وعيادات ودور أيتام في لبنان ومصر وتايلاند، وإنشاء دار أيتام ومستشفى في نيبال، وإنشاء أجنحة في إحدى مستشفيات هاييتي، علاوة على توفير سيارات إسعاف مجهزة في الهند وبعض الدول الأفريقية؛ وغيرها الكثير.