مبادرة الرخصة الافتراضية تفتح مجالاً جديداً لمزاولة الأعمال في دبي

مبادرة الرخصة الافتراضية تفتح مجالاً جديداً لمزاولة الأعمال في دبي

من المتوقع أن تستقطب الرخصة التجارية الافتراضية، التي يجري إتاحتها في 101 دولة، ما يزيد على 100 ألف شركة جديدة إلى دبي، وفقاً لما تم الإعلان عنه في بيان حكومي.

كما يُتوقع لهذه الرخصة، التي تمنح وصولاً إلى موقع تجارة إلكترونية خاضع للمراقبة، أن تجذب بصفة رئيسية العاملين لحسابهم الخاص والشركات الصغيرة والمتوسطة في الصناعات الإبداعية والتكنولوجيا والخدمات ممن يطمحون إلى اغتنام الفرص التجارية في الإمارة.

وبهذه المناسبة علّق سامي القمزي، مدير عام اقتصادية دبي، قائلاً إن هذه المبادرة تؤكد دور اقتصادية دبي في استشراف مستقبل الأعمال وفقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حاكم دبي. كما أنها تشكّل وثبة نوعية في مفهوم مزاولة الأعمال، وستكون محطة جاذبة رئيسة للجيل المقبل من رجال الأعمال.

في هذه المدينة التجارية الافتراضية، كما يُطلق عليها، سيكون متعهدو مشاريع الأعمال قادرين على إدارة أنشطتهم التجارية عبر الإنترنت، وذلك يشمل توقيع المستندات وتقديمها رقمياً، وستكون التوقيعات ملزمة قانوناً في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأردف القمزي قائلاً؛ يعد القطاعان العام والخاص جزءاً لا يتجزأ من اقتصاد دبي المتنوع، وستعمل المدينة التجارية الافتراضية على تعزيز الشراكات بين القطاعين العام والخاص وتعزيز مكانة دبي كوجهة عالمية للأعمال والاستثمار.

يُذكر أن إطلاق مبادرة الرخصة التجارية جاء بعد فترة قوية من النمو المحقق في قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة في دبي.

وفي الشهر الماضي، أعلنت دائرة التنمية الاقتصادية بدبي (DED) أنها قد أصدرت خلال شهر أغسطس 2,650 رخصة تجارية جديدة لمساعدة الشركات الناشئة، الأمر الذي يظهر مدى جاذبية المدينة لرجال الأعمال. 

Dubai property investment opportunity - The First Group

لاحظنا أنك لم تقم بتنزيل
التقرير الحصري للاستثمار الفندقي.

تعرَّف على المزيد حول
فرص تحقيق الربح في دبي.

الوصول إلى التقرير

املأ النموذج للوصول إلى تقريرك الحصري!

رقم غير صالح

شكرًا لتحميل تقرير الاستثمار الفندقي