قطاع العقارات في دبي "يحتفظ بالقيمة": بنك يو بي إس

قطاع العقارات في دبي "يحتفظ بالقيمة": بنك يو بي إس

دبي تُصنَّف كواحدة من بين أربع أسواق عالمية للاستثمارات العقارية لم تتم المبالغة في تقييمها أو ليست عُرضة لخطر إجراء تصحيح كبير، وذلك وفقا لأحدث تقارير مؤشر فقاعة العقارات العالمية الذي يصدره بنك "يو بي إس".

صَنَّف التقرير، المعني بتتبع مخاطر فقاعات أسعار العقارات في مختلف المدن العالمية، دبي بأنها تقدم "قيمة عادلة" للعقارات - وهو التصنيف الأكثر إيجابية - إلى جانب بوسطن وسنغافورة وميلانو.

وكانت طوكيو وميونيخ وسيدني ولندن ولوس أنجلوس وزيوريخ من بين المدن التي حصلت على أعلى تصنيف للمخاطر، وبالتالي قدمت أقل قيمة للمستثمرين.

وأفادت البيانات تصدُر ميونخ القائمة في تقرير 2019، تليها تورونتو وأمستردام، في إشارة إلى الوجهات الاستثمارية الأكثر خطورة. كما شهدت التقييمات في فانكوفر وسان فرانسيسكو وستوكهولم وسيدني انخفاضًا حادًا. وشهدت نيويورك ولوس أنجلوس انخفاضًا أقل، في حين لم تتغير سنغافورة تقريبًا.

ووفقًا لبنك يو بي إس، تتكرر ظاهرة فقاعات الأسعار بانتظام في أسواق العقارات.

حيث يشير مصطلح "فقاعة" إلى تسعير الأصول بشكلٍ خاطئ بدرجة كبيرة وعلى نحوٍ مستدام، والتي لا يمكن إثبات وجودها ما لم تنفجر. ويقيس مؤشر فقاعة العقارات العالمية الذي يصدره بنك "يو بي إس" مخاطر فقاعة العقارات على أساس هذه الأنماط.

وعلى عكس منافسيها العالميين، تحصل دبي على تصنيف إيجابي في تقرير بنك "يو بي إس" كل عام منذ إنشائه في عام 2017.

تجدر الإشارة إلى أن أداء دبي الإيجابي يشهد فترة من النمو المطرد بالنسبة لقطاع العقارات في المدينة. فقد أعلنت دبي عن إبرام 53,000 صفقة عقارية بقيمة 223 مليار درهم في عام 2018، وصفقات أخرى بقيمة 106 مليار درهم خلال الأشهر الخمسة الأولى من عام 2019، وذلك وفقًا للبيانات الصادرة عن دائرة الأراضي والأملاك في دبي. وفي الوقت نفسه، مَثّل المستثمرون الجدد ما نسبته 66% من إجمالي عدد صفقات البيع المسجلة في عام 2018 و57% من إجمالي قيمة الاستثمارات.

Dubai property investment opportunity - The First Group

لاحظنا أنك لم تقم بتنزيل
التقرير الحصري للاستثمار الفندقي.

تعرَّف على المزيد حول
فرص تحقيق الربح في دبي.

الوصول إلى التقرير

املأ النموذج للوصول إلى تقريرك الحصري!

رقم غير صالح

شكرًا لتحميل تقرير الاستثمار الفندقي