https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

الإمارات أفضل بلد سياحي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

19/05/2015 - أخبار قطاع الفنادق
الإمارات أفضل بلد سياحي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

اخُتيرت الإمارات كأفضل بلد ملائمٍ للسياح في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في آخر تقرير صدر عن المنتدى الاقتصادي العالمي حول مؤشر تنافسية السفر والسياحة.

وأطاحت الإمارات بمنافسيها مثل مصر والمغرب والأردن؛ وجاءت في طليعة تلك البلدان نظرًا لما توفره من بيئة عمل قوية وكذلك بنية مطاراتها التحتية – فقد صار مطار دبي الدولي أكثر المطارات ازدحامًا في العالم – ناهيك عن السلامة والأمن.

ويُعزى الفضل في هذا إلى خلق بيئة جذابة للسياح ساهمت بدورها في جذب ملايين الزوار من مختلف أنحاء العالم كل عام.

واحتلت الإمارات الصدارة في المنطقة حيث جاءت في المرتبة الرابعة والعشرين عالميًا لتحتل الطليعة تليها قطر (المرتبة الثالثة والأربعين) والبحرين (المرتبة الستين) والمغرب (المرتبة الثانية والستين) والسعودية (الرابعة والستين).

وأشار التقرير إلى أنّه:" في حين أنّ الإمارات لا تتمتع بموارد طبيعية غنية، إلا أنها هيأت بيئة فريدة من نوعها لجذب كل من سياح الأعمال والترفيه".

فبدءًا باستضافة دبي معرض إكسبو 2020 إلى إنشاء فرع من متحفي «اللوفر وجوجنهايم»، تضخ الإمارات استثمارات في قطاع السياحة والسفر وتُولي أهمية كبيرة لتطويره.

كما ناشد التقرير العالم العربي بإقامة العديد من الوجهات السياحية بأسعار تنافسية للزوار فيما أنشأت بلدان كثيرة قطاعات سفر وسياحة ناجحة على مدار السنوات القليلة الماضية.

جدير بالذكر أنّ المنتدى الاقتصادي العالمي أجرى تقييمًا لمائة وواحد وأربعين «141» اقتصادًا حول العالم استنادًا إلى عدة عوامل منها الانفتاح الدولي وبيئة العمل والصحة والنظافة والبنية التحتية للمواني البرية.

ويمثّل كل عامل من عوامل التصنيف الواردة في التقرير أحد العناصر التي يرى المنتدى أنها تفسح المجال أمام تحقيق التنمية المستدامة في قطاع السفر والسياحة.

يُذكر أن الإمارات حلّت في المرتبة الثالثة من حيث السلامة والأمن متقدمة على العديد من الاقتصاديات المتقدمة مثل أيسلندا وسنغافورة والنمسا وغيرها، وجاءت في المرتبة الرابعة من حيث نوعية بيئة العمل التي توفرها حيث أطاحت بأمثالها المملكة المتحدة وفنلندا وسويسرا.

وعمومًا، تصدّرت أسبانيا التصنيفات العالمية للمنتدى الاقتصادي العالمي تليها فرنسا وألمانيا والولايات المتحدة والمملكة المتحدة وسويسرا والنمسا وإيطاليا واليابان ثم كندا.

الكلمات:



    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat