https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

دبي واحدة من المدن الأكثر ملائمة للعيش في العالم

23/04/2018 -
دبي واحدة من المدن الأكثر ملائمة للعيش في العالم

استثمارات دبي الضخمة في البنية التحتية العامة تعزز سمعتها كواحدة من أفضل الأماكن للعيش على هذا الكوكب

تجسد مشاريع البنية التحتية الضخمة في دبي على مدى السنوات العشرين الماضية ،أحد الجهود التي تبذلها الإمارة لتكون مدينة لجميع الناس.

تشغيل مترو دبي في عام 2009 والذي يعتبر أحد أنجح مشاريع البنية التحتية للنقل العام في العالم. وقد وصف الشيخ محمد بن راشد حاكم إمارة دبي رعاه الله محطة مترو في وقت إطلاقها ب"المستقبل الاجتماعي الاقتصادي" ، في أول سبع سنوات من تشغيله نقل المترو حوالي 830 مليون مسافر - أي ما يقارب 120 مليون في السنة، في عام 2017 ارتفع هذا الرقم إلى ما يقارب 200 مليون مسافر.

بالنسبة إلى مدينة لم تكن تمتلك في السابق سوى مواصلات عامة  مهيأة ببنية تحتية بسيطة، فإن الشعبية الهائلة لمترو دبي الذي يبلغ طوله 75 كم ، والذي تم بناؤه خلال أربع سنوات فقط ، تُظهر أهمية مشاريع البنية التحتية العامة الكبرى في التحول السريع الذي تشهده دبي إلى واحدة من أكثر المدن ملائمة للعيش في العالم.

وخلال حديثه عن إطلاق المترو ، أبرز مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات في دبي، الجهود الهائلة التي بذلت في بناء أول نظام مترو في الشرق الأوسط.

وقال:" لقد أنشأنا في دبي 29 محطة في أربع سنوات: هذا هو الإنجاز الذي تستحقه دبي " وهذا أولاً يدل على قدرة دبي على القيادة ... وبتحقيق هذا يسعدنا أن نكون روادًا في منطقتنا فقد تمد تم إطلاق مشروعنا بإقدام وتصميم شديد."

إن التزام دبي بتقديم خدمات عالمية المستوى لمواطنيها وسكانها قد حولها إلى مكان مغري للمغتربين وساعد في جعلها واحدة من أكثر المدن الملائمة للعيش في العالم.

في عام 2017 ، استحوذت دبي على المرتبة الأولى في جودة الحياة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وذلك وفق استطلاع ميرسر لجودة الحياة  للشرق الأوسط. وجاءت في المرتبة 74 من أصل 231 مدينة في جميع أنحاء العالم ، وتم الإشادة بالبنية التحتية فيها والسلامة ، والقوة الاقتصادية ، وأنظمة الرعاية الصحية والتعليم ذات المستوى العالمي. في نفس التقرير ، احتلت المرتبة 51 في العالم من حيث جودة البنية التحتية.

كما احتلت دبي المرتبة الأولى في تصنيف الاستدامة العالمي لوحدة الاستخبارات الاقتصادية لعام 2017 ، حيث حددت وحدة الإيكونوميست للمعلومات المدينة الأفضل في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا من حيث مستوياتها المعيشية. كما اعتبرت دبي واحدة من "المدن الأكثر تحسنا" في العالم على مدى السنوات الخمس الماضية من حيث نوعية المعيشة التي توفرها لسكانها.

من غير المستغرب أن يجذب هذا العامل الناس من جميع أنحاء العالم بحثًا عن فرص عمل ومستويات معيشة عالية الجودة.

ووفقًا لآخر استطلاع أجراه بنك "إتش إس بي سي"ويحمل اسم "إكسبات إكسبلورر"  والذي يصنف المدن في جميع أنحاء العالم من حيث جاذبيتها للعمالة الوافدة ، فإن متوسط الراتب للوافدين العاملين في دبي يبلغ 507،000 درهم (138،177 دولارًا أمريكيًا) ، ليحتل المرتبة 11 من بين 30 مدينة في جميع أنحاء العالم. وجاءت دبي في مقدمة الوجهات الشعبية الأخرى بما في ذلك سيدني (134،000 دولار) ، لندن (107،000 دولار) واسطنبول (100،000 دولار) في القائمة.

كما أشاد المغتربين بدبي بسبب "حياتها الاجتماعية النابضة بالحياة" ،وصنفت في المقدمة مع لندن وباريس ونيويورك في هذه المنطقة. واحتلت المرافق الترفيهية الواسعة في المدينة المرتبة الخامسة في العالم ضمن فئتها بعد سيدني وفانكوفر وسان فرانسيسكو وأوكلاند.

وشملت النتائج الرئيسية الأخرى في التقرير حقيقة أن 76 في المائة من المغتربين الذين يعيشون في دبي يشعرون بالآمان فيها أكثر من بلدانهم بلدانهم ، في حين قال 68 في المائة إنهم سينصحون المغتربين الآخرين  الذين يفكرون بالانتقال بالانتقال إلى دبي.

تنعكس شعبية دبي المتنامية كوجهة للهجرة في نموها السكاني السريع - الذي من المتوقع أن يصل إلى 5 ملايين بحلول عام 2030 - وعدد المستثمرين الأجانب في سوق العقارات فيها.

ووفقًا للبيانات التي نشرتها دائرة الأراضي والأملاك في دبي ، كان الاستثمار الأجنبي يشكل أكثر من 15 مليار دولار من صفقات العقارات في عام 2017 ، من أصل إجمالي يبلغ 77.6 مليار دولار.

وشكل المستثمرون الخليجيون أكبر مجموعة ديموغرافية للمستثمرين الأجانب ، حيث بلغت قيمة مشترياتهم 10 مليارات دولار ، يليهم المستثمرون الهنود باستثمارات بلغت 4.24 مليار دولار ، والسعوديون 1.9 مليار دولار ، والبريطانيون 1.6 مليار دولار

الكلمات:



    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
	
	
     

    
live-chat