https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

دبي تسيطرعلى قطاع الضيافة الفاخرة في دول مجلس التعاون الخليجي

27/04/2018 - أخبار دبي لايف ستايل
Burj Al Arab and Jumeirah Beach Hotel

تواصل دبي والإمارات العربية المتحدة قيادة تطوير قطاع الضيافة الفاخرة في دول مجلس التعاون الخليجي وصولاً إلى العام 2022 ، حيث تظهر بيانات جديدة أن الأسواق تشكل مجتمعة 61٪ من الفنادق الفاخرة في المنطقة.

 وتستحوذ دبي على 73٪ من الفنادق الفاخرة في منطقة الخليج العربي وذلك وفقاً للبيانات الصادرة عن معرض سوق السفر العربي وهذا يعزز من سمعتها كوجهة سياحية فاخرة في الشرق الأوسط.

كما تبرز البيانات عن غير قصد نمو قطاع الفنادق المتوسطة الضيافة  دبي. في حين أن عدد مشاريع الفنادق الفخمة  الجارية في دولة الإمارات العربية المتحدة في طريقه ليستحوذ على المنطقة ، إلا أن العدد الإجمالي يمثل 35٪ فقط من جميع الفنادق التي يجري بناؤها في جميع أنحاء الإمارات ، حيث تمثل دبي الجزء الأكبر من جميع المشاريع. 

ويقارن ذلك بـ 14٪ من المشاريع في المملكة العربية السعودية ، و 20٪ في الكويت ، و 19٪ في البحرين ، و 11٪ في عُمان. 

وأظهر التقرير المرافق أن عدد الفنادق الفاخرة قد ارتفع بمعدل ثلاثة أضعاف في دول مجلس التعاون الخليجي خلال العقد الماضي ، ويتم إدارة 95٪ من هذه العقارات من قبل علامات تجارية دولية. إجمالاً هناك 69،396 غرفة نزيل فاخرة في دول مجلس التعاون الخليجي. 

وقال سيمون بريس، مدير أول معرض سوق السفر العربي:" افتتاح مثل هذه الفنادق المميزة مثل برج العرب في عام 1999 وقصر رافلز مكة في عام 2010 ساهم بتغيير مشهد السياحة الفاخرة في دول مجلس التعاون الخليجي. ، بالإضافة إلى آفاق مدنها الرائدة " ،"قد تعمل المنطقة على جذب مزيج أكبر من الزوار ، ولكن التزامها بفخامة الضيافة والسياحة لن يتراجع في أي وقت قريباً."

كما أشار البحث إلى أن الإنفاق على السلع الكمالية في أكبر سوقين مصدرين في المنطقة ، وهما الصين والهند ، آخذ في الارتفاع ، في حين أن دول مجلس التعاون الخليجي هي بالفعل موطن 410،000 من الأفراد ذوي الدخل المرتفع ، مع وجود 54،000 في المملكة العربية السعودية و 48،000 في الإمارات العربية المتحدة.

الكلمات:



    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat