https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

دبي تفرش السجاد الأحمر للسياح والمستثمرين الصينيين

02/01/2018 - أخبار دبي لايف ستايل
دبي تفرش السجاد الأحمر للسياح والمستثمرين الصينيين

ومع أن الصين الآن تحتل المرتبة الأولى بين الأسواق المصدرة الأسرع نمواً في دبي من حيث أعداد الزوار، فإن الإمارة تطلق مجموعة من المبادرات الجديدة المخصصة لزيادة الاستفادة من هذا الاتجاه
ومع ازدحام السياحة الصينية الصادرة من عام 2016 إلى عام 2021، تسعى دبي إلى جعل نفسها واحدة من أكثر الوجهات شعبية في العالم بين السياح الصينيين. 

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أعلنت دبي للسياحة عن مبادرة جديدة بارزة مع شركة "وي تشات" العملاقة في مجال التواصل الاجتماعي الصيني، تهدف إلى تعزيز تجربة المواطنين الصينيين الذين يزورون دبي. 

دبي هي واحدة من ثلاثة مدن في العالم فقط – إلى جانب سيدني ولندن - ستطلق برنامج "سيتي اكسبيرينس ميني ويشات". 

هذا التطبيق سيكون كمنصة فعالة للوجهات والمعالم السياحية المحلية والتجار لتسجيل النمو ومعالجة مطالب المسافرين من الصين، والاستفادة من منظومة ( وي تشات ). 

وكجزء من المبادرة، قامت دبي للسياحة بتطوير خرائط إرشادية رقمية لاستخدامها على منصة وي تشات لمساعدة السياح الصينيين على التنقل في المدينة والتعرف على ثقافتها الفريدة وتاريخها من مصادر المعلومات الرسمية، وكل ذلك من الهاتف الذكي وتطبيق وي تشات . وتم التعريف عن البرامج مؤخراً في مناسبة"وي تشات ميني سيتي اكسبيرينس" في شنغهاي.  

بالإضافة إلى المعلومات السياحية المستندة إلى النص والمعلومات والخرائط التفاعلية، يمكن للمسافرين الصينيين استخدام التكنولوجيا لاكتشاف مجموعة واسعة من مناطق الجذب السياحي في دبي، ومنافذ البيع بالتجزئة والمطاعم من خلال الصور والأدلة السمعية، مما يجعلها تجربة غنية حقاً. 


سيتي اكسبيرينس مفيد أيضاً لتخطيط مسار الرحلة، مع المدة الزمنية المقترحة لكل وجهة، ومعلومات مفيدة مثل عناوين وأرقام الاتصال وعينية من تقييمات سابقة.

وتعليقاً على إطلاق المبادرة قال هور الخاجة المدير الأول في آسيا والمحيط الهادئ للعمليات الدولية للسياحة في دبي: "يسرني أنا و الفريق أن دبي هي واحدة من المدن الثلاث الأولى التي سيتم إبرازها كجزء من هذه الخطوة الجديدة والمثيرة للاهتمام لأن برنامج "اكسبيرينس دبي" هو خبر جيد للمسافرين الصينيين لأنه سيجعل اكتشاف دبي والاستفادة القصوى من الرحلة إليها أسهل من أي وقت مضى." 


ويأتي إطلاق شراكة وي تشات على رأس السنة الأفضل من حيث عدد الزوار الصينيين القادمين إلى دبي.

في الأشهر التسعة الأولى من عام 2017، زار دبي 573،000 سائح صيني بارتفاع بنسبة 49٪ سنوياً وتحتل الصين المرتبة الخامسة من حيث أعلى أسواق السياحة المصدرة. 

ويعزى هذا النمو الكبير خلال ال 12 شهراً الماضية إلى القوانين الجديدة الصادرة في سبتمبر 2016 التي تنص على منح الزوار الصينيين تأشيرات الدخول لدى وصولهم إلى الإمارات العربية المتحدة.

في الأشهر الستة التي أعقبت صدور مرسوم التأشيرات الصادر عن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله ، ارتفع عدد السياح الليليين من الصين بنسبة 60٪ سنوياً ومع وصول شهر يناير/كانون الأول وحده والذي سجل ارتفاعاً بنسبة 102٪ مقارنة مع 12 شهراً السابقة. في الشهرين الأولين من عام 2017، زار 157،000 من المواطنين الصينيين الإمارة، مما يضع الصين من بين أكبر أربعة أسواق مصدرة للسياحة في دبي لأول مرة في التاريخ. 


كما تشهد العلاقات الاقتصادية الصينية مع دبي نمواً سريعاً. وتتمتع الصين بالفعل بعلاقات تجارية قوية مع دبي والإمارات العربية المتحدة، ويبلغ عدد المقيمين الصينيين الآن 253 ألف مواطن صيني ويجري أسبوعياً أكثر من 100 رحلة تربط دبي مع 13 مدينة صينية. 


كما تستحوذ دبي على اهتمام المستثمرين العقاريين الصينيين، و يشهد على ذلك النجاح الممتاز الذي حققه معرض دبي العقاري الذي أقيم في شنغهاي في مارس/آذار.

وأظهر المعرض الذي استمر لمدة ثلاثة أيام فوائد الاستثمار في قطاع العقارات المزدهر في دبي لآلاف المواطنين الصينيين.


وقالت سعادة ماجدة علي راشد، مساعدة المدير العام ورئيس مركز إدارة وتعزيز الاستثمار العقاري في دائرة دبي للأراضي: "شهدنا خلال السنوات القليلة الماضية زيادة ملحوظة في الطلب من المستثمرين الصينيين، الذين يتوقون للاستثمار في العقارات في دبي.
وهذا ما تؤكده قاعدة بيانات دائرة الأراضي والأملاك في دبي، مما يدل على أن المستثمرين الصينيين ضخوا على مدى السنوات الأربع الماضية أكثر من 10 مليارات درهم في سوق العقارات في دبي. ويتيح لنا المعرض فرصة فريدة للقاء المستثمرين المحتملين في وطنهم ومشاركة الفرص الاستثمارية الجذابة التي تقدمها دبي".




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
	
	
     

    
live-chat