https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

السائحون الصينيون والروس يُحدِثون طفرة بنسبة 12% في أعداد زائري دبي

11/04/2017 - اخبار دبي السياحية
Chinese tourists in Dubai

ارتفع عدد السائحين الذين وصلوا إلى دبي بنسبة 12 بالمائة على أساس سنوي خلال أول شهرين من عام 2017، حيث تخطى العدد حاجز الثلاثة ملايين زائر، وهو ما يُعد أريع أضعاف نسبة النمو خلال الفترة ذاتها من عام 2016.

وقد أدت القفزة التي شهدتها أعداد الزائرين القادمين من الصين وروسيا إلى حدوث طفرة في الأرقام المسجلة مما حقق أقوى نتائج بالنسبة للربع السنوي الأول، وذلك حسبما أوضحت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي. هذا وقد ارتفعت أعداد السائحين الصينيين من زائري الليلة الواحدة إلى 60 بالمائة في شهر يناير وحده، بإجمالي وصل في ذروته إلى 102 بالمائة. حيث استقبلت دبي 157,000 زائر من الصين خلال الشهرين الأولين. كما وصلت أعداد الزائرين الروس إلى 65,000 زائر خلال الشهرين الأولين، بزيادة بلغت نسبتها 84 بالمائة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، كما بلغ إجمالي الزيادة 140 بالمائة خلال شهر فبراير. ونتيجةً لهذه الأرقام، صعد كلا البلدان في التصنيفات كأسواقٍ رئيسية مصدرة للسائحين إلى دبي، حيث جاءت الصين للمرة الأولى ضمن أفضل أربعة أسواق رئيسية، بينما صعدت روسيا أربع درجات في التصنيف ليُصبح تصنيفها رقم 15 ضمن أهم الأسواق المُصدرة للزائرين القادمين إلى دبي.

وترجع الطفرة القوية في أعداد السائحين الصينيين والروس إلى مبادراتٍ عديدة، كان من ضمنها قرار منح القادمين من كلا البلدين تأشيرات دخول عند الوصول إلى الإمارات العربية المتحدة. كما ساعدت أيضًا حملات تسويق الوجهة التي تستهدف الصين وروسيا، على زيادة أعداد القادمين من كلا السوقين. من جانبه، أكد سعادة هلال سعيد المري، مدير عام دائرة السياحة بدبي، على أهمية "السهولة والراحة" في حركة دخول السائحين كنتيجة فورية بعد التغييرات التي حدثت في السياسة. وبينما نحن مستمرون في زيادة الوعي بدبي كأفضل وجهة يختارها السائحين الدوليين، فإن تركيزنا في دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي ينصب على زيادة سهولة دخول الإمارة وإزالة عقبات السفر، وذلك من خلال العمل عن كثب مع الشركاء وأصحاب المصالح في القطاعين العام والخاص وعلى مستوى الإمارة والمستوى الاتحادي على حدٍ سواء. وأخيرًا، يتمثل هدفنا المشترك في التيسير والتسهيل قدر الإمكان على أي سائحٍ مُحتمل قادم من قاعدة أسواقنا المتنوعة ليزور دبي ويُعيد زيارتها. ولكم يسرنا أن نشهد هذه البداية القوية لأعداد الزائرين خلال عام 2017.

كما نعمل بشكلٍ وثيق مع الحكومة على مبادراتٍ لزيادة معدل الزيارة، وقد أثبت القرار الذي اتخذته قيادة الإمارات العربية المتحدة، بمنح ضيوفنا الصينيين والروس تأشيرات دخول عند الوصول، ذكاءً شديدًا حيث كان له تأثيرًا في غاية الإيجابية على الزائرين من كلا البلدين. ومن الجدير بالذكر، أن دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي قد بذلت جهودًا مؤثرة في تسويق دبي كوجهةٍ جاذبة للزائرين من الصين وروسيا، ونحن متحمسون جدًا لرؤية هذه النتائج الواعدة.

الكلمات:



    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
	
	
     

    
live-chat