https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

تصنيف دبي ضمن أفضل 10 مدن عالميًا من حيث نوعية الحياة

27/03/2017 - أخبار دبي لايف ستايل
Kite Surfing at Dubai's Kite Beach

صُنِّفَت دبي ضمن أفضل 10 مدن على مستوى العالم من حيث نوعية الحياة ومعايير الخدمات المقدمة. وتم الإعلان عن الجائزة خلال الجلسة الافتتاحية الأخيرة لقمة المدن العالمية 2017، التي نظمها المجلس العالمي لبيانات المدن (WCCD)، بالاشتراك مع الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي. وحصلت دبي على المرتبة البلاتينية -أعلى تصنيف- لامتثالها للمعيار الدولي ISO 37120، الذي تم تشغيله عالميًا من قِبل المجلس العالمي لبيانات المدن. حيث يُعد ISO 37120 أول معيار دولي ISO ضمن مؤشرات بيانات المدن والذي تنشره المنظمة الدولية للمعايير (ISO) بجنيف. ويغطي 100 مؤشر عبر 17 موضوعًا تتعلق بالتنمية المستدامة للمجتمعات المحلية.

وتشمل الاقتصاد والتعليم والطاقة والبيئة والموارد المالية و الحرائق والاستجابة لحالات الطوارئ والحوكمة والصحة والترفيه والسلامة والمأوى والنفايات الصلبة والاتصالات والنقل والتخطيط الحضري والمياه والصحة العامة. على سبيل المثال، تتضمن مؤشرات موضوع الاقتصاد معدل البطالة وقيم الملكية التجارية والصناعية والسكان تحت خط الفقر والعمل بدوام كامل ومعدل بطالة الشباب وعدد الشركات وعدد براءات الاختراع الجديدة. واحتلت دبي مرتبة متقدمة بين المدن الأعضاء في المجلس العالمي لبيانات المدن مع نسبة عالية من العاملين بدوام كامل، وسجلت مرتبة متقدمة من حيث عدد الإناث في سن الدراسة الملتحقات بالتعليم. كما حصلت على أعلى تصنيف من حيث تحقيق أهداف 2030 للحد من التأثير البيئي السلبي للفرد من خلال إيلاء اهتمام خاص لنوعية الهواء وإدارة النفايات. تجدر الإشارة إلى أن دبي تُعد أحد الأعضاء المؤسسين للمجلس العالمي لبيانات المدن تقديرًا لمدى أهمية تسجيل المدن للبيانات الحيوية وتطويرها بطريقة مستدامة.

وقد نشرت بوابة البيانات المفتوحة للمدن التابعة للمجلس العالمي لبيانات المدن — www.dataforcities.org — تحليلاً للبيانات المتعلقة بهذه المؤشرات من أجل وضع معايير للمقارنة وأهداف التعلم من مدينة إلى مدينة. وصاغت المدن التي يزيد عددها عن خمسين مدينة التي حضرت قمة المدن العالمية 2017 "إعلان دبي". من جانبه، صرَّح السيناتور آرت إيغليتون، رئيس المجلس الاستشاري لقادة المدن العالمية التابع للمجلس العالمي لبيانات المدن بمجلس الشيوخ الكندي، قائلاً، سيكون الالتزام باستخدام بيانات المدن لغة عالمية لدفع ثلاثة جداول أعمال هامة للغاية لعام 2030 - مدن شاملة ودول ذكية وكوكب مستدام.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat