https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

دبي تتزين في أبهى حلتها

14/02/2017 - أخبار دبي لايف ستايل
Mina Rashid Port

تعمل إمارة دبي على زيادة قدرات موانئها الاستيعابية لاستقطاب المزيد من الرحلات البحرية والسائحين إلى شواطئها

كشفت دبي مؤخرًا النقاب عن خططها الطموحة لاستقطاب مليون سائح بحري بحلول عام 2020، وذلك في إطار استراتيجيتها العامة لاستقبال 20 مليون سائح بحلول نهاية هذا العقد. وتتوقع الإمارة استقبال أكثر من 600,000 سائح بحري خلال موسم السياحة البحرية الحالي 2016-2017، إذ ترسو 157 سفينة سياحية في ميناء راشد بدبي، مسجلة ارتفاعًا ملحوظًا بنسبة 16 بالمائة عن الموسم الماضي 2015-2016، الذي استقبل 134 سفينة سياحية.

ومن بين 157 سفينة، ستكون هناك 10 سفن تقوم بأول زيارة لها في المنطقة، ما يعزز سمعة دبي باعتبارها المركز الرئيسي للرحلات البحرية في منطقة الخليج. وستكون تومسون كروز أول شركة رحلات بحرية بريطانية تتخذ من دبي نقطة انطلاق لرحلاتها البحرية في هذا الموسم، لتنضم بذلك إلى قائمة شركات الرحلات البحرية الحالية التي تتخذ من دبي مركزًا لعملياتها، مثل كوستا كروز، وعايدا كروز، ورويال كاريبيان إنترناشونال، وإم إس سي كروز، وتي يو آي كروز.

ومن بين السفن التي تقوم بأول زيارة لها في المنطقة السفينة السياحة سيليبرتي كونستيلاشن، إحدى سفن أسطول سيليبرتي للرحلات البحرية السياحية. ومن المقرر أن تقوم السفينة بزيارة دبي لمدة أربعة ليالٍ وستة أيام بين 29 نوفمبر 2016 و16 أبريل 2017، ما يساهم في استقطاب أكثر من 15,000 سائح بحري. وتحقق دبي تقدمًا ملحوظًا في قطاع السياحة البحرية، ولكنها لا تركن أبدًا إلى ما تنجزه من أمجاد، بل إن خططها ما زالت تسير على قدمٍ وساق للوصول إلى مستوى أرقى. وفي وقتٍ سابق من هذا الشهر، أعلنت مجموعة موانئ دبي العالمية، التي تدير ميناء راشد، عن بدء العمل لتحسين المرافق في أوائل عام 2017 استعدادًا للسائحين القادمين على متن سفن الرحلات السياحية التي سترسو في دبي. وهذا سيتضمن ربط مبنى المسافرين رقم 2 والمبنى رقم 3 عبر جسر يبلغ طوله 465 مترًا، بالإضافة إلى زيادة عدد الأرصفة، وبناء مبنى إضافي لدعم زيادة قدرة الميناء لاستيعاب تزايد أعداد السفن السياحية القادمة إلى دبي.

من جانبه، قال سلطان أحمد بن سُليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية؛ إن الرؤية الاستراتيجية التي تستهدف استقطاب مليون سائح بحري بحلول عام 2020 تمضي وفق خارطة طريق واضحة. وأشار إلى أن هناك متابعة مستمرة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لسير تنفيذ الرؤية الاستراتيجية المعتمدة لجعل دبي والإمارات مركزاً عالمياً وإقليمياً للسياحة البحرية. وأضاف أنه بفضل رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، قطعت دبي شوطًا طويلاً ونجحت في ترسيخ موقعها بين أشهر الوجهات السياحية. وقال محمد المناعي، مدير ميناء راشد؛ إن الإمارات على وجه العموم تمتلك جميع الإمكانيات العالمية للتربع على عرش أفضل الدول في السياحة البحرية، وهذا ما نطمح للوصول إليه خلال الأعوام القليلة القادمة.

ويمكن للميناء أن يستقبل مرساه سبع سفن سياحية في وقت واحد على رصيف يمتد بطول 1900 متر، بطاقة استيعاب تصل إلى 18,000 مسافر عبر مبنيي استقبال المسافرين رقم 2 ورقم 3. ويعتبر مبنى المسافرين رقم 3 الأكبر من نوعه في العالم، إذ إنه يغطي مساحة 125,000 متر مربع ويستوعب أكثر من 14,000 مسافر في الوقت الواحد. كما أن هناك دور تلعبه كبرى الجهات المعنية بقطاع السياحة مثل دناتا لخدمات المطار التي احتفلت مؤخرًا بمرور 10 سنوات على بدء تعاونها مع دبي للسياحة بهدف ترسيخ مكانة دبي باعتبارها مركزًا عالميًا للسياحة البحرية. فمنذ عقد من الزمن فقط، استقبلت دبي 106,000 مسافر على متن 55 سفينة سياحية. واليوم، هناك أكثر من 23 شركة من شركات الرحلات البحرية الرائدة في العالم التي تتخذ من دبي ميناءً لنقل المسافرين منها وإليها، فضلاً عن ست شركات عالمية تتخذ من المدينة مركزًا لتسيير رحلاتها البحرية. وقد أعدت دناتا، التي تشكل جزءًا من مجموعة الإمارات، منتجًا متكاملاً للرحلات البحرية لتقدم للمسافرين تجربة فريدة، وذلك بدءًا من الاستقبال في المطار ونقل المسافرين وأمتعتهم وصولاً إلى الرحلات القصيرة للشواطئ ومبيعات التجزئة وتناوب أطقم الرحلة البحرية بالإضافة إلى مزايا أخرى. ومن جهتها، قالت إيما دين، نائب رئيس قسم تنمية التجارة والأعمال في دناتا لخدمات المطار؛ إن دناتا لخدمات المطار ظلت تشارك بفعالية في تنمية قطاع السياحة البحرية منذ عام 2006، وقد عملنا بلا كلل من أجل المساعدة في ترسيخ مكانة دبي كمركزٍ عالمي للسياحة البحرية.

وإن هذا النمو الهائل الذي أدركناه في هذه الفترة الزمنية القصيرة لشاهدٌ على مدى اهتمام دبي وشركائها بتوفير عروض مثيرة وجاذبة لشركات الرحلات البحرية والعملاء على حدٍ سواء. وخلال موسم السياحة البحرية الشتوية، سترحب دناتا بشركة تومسون كروز البريطانية في دبي، بعد أن اختيرت الإمارة كمربطٍ جديد لسفينة تومسون سليبريشن السياحية. وبذلك، ستقدم ستة مطارات إقليمية في المملكة المتحدة خدماتها في دبي، وهي مطارات: مانشستر وكارديف وبرمنجهام ونيوكاسل وغلاسكو ولندن غاتويك، وسيختص فريق عمل دناتا لخدمات المطار في دبي وورلد سنترال بالتعامل مع كافة طلبات الترتيب للرحلات السياحية الخاصة. وهناك سوق أخرى من الأسواق المصدرة الرئيسية لقطاع السياحة البحرية الناشئ في دبي؛ ألا وهو الهند، إحدى النقاط التي تمت مناقشتها في منتدى الشرق الأوسط للسفن السياحية الذي انعقد في أبوظبي في وقت سابق من هذا الشهر.

ولما كانت مدن الهند الكبرى تقع على بعد أربع ساعات طيران فقط من دبي ووجهات السياحة البحرية في دول الخليج الأخرى، كانت فرص تنمية السياحة البحرية بلا حدود، وفقًا لتحالف كروز أرابيا، وهو مبادرة مشتركة تضم هيئات السياحة من دول مجلس التعاون الخليجي الست بهدف الترويج للمنطقة كوجهة شتوية مفضلة لرحلات السياحة البحرية. وتحت إشراف دبي للسياحة في عام 2013، يضم تحالف كروز أرابيا في عضويته حاليًا هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، وهيئة البحرين للسياحة والمعارض، وهيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، ووزارة السياحة في سلطنة عُمان، والهيئة العامة للسياحة في قطر. وفي معرض مشاركته خطط كروز أرابيا للتنمية في المنتدى، قال حمد بن مجرن، نائب رئيس أول قسم الجهات المعنية في دائرة دبي للسياحة؛ لقد شرعت كروز أرابيا في مناقشات مع الإدارات الوزارية ذات الصلة في الهند ومن ثم نتطلع إلى تعزيز التعاون ومواصلته. ويعد قرب شبه القارة الهندية عاملاً مثاليًا يصب في مصلحة السياحة البحرية، وسنعمل جنبًا إلى جنب مع شركات الرحلات البحرية لتحديد مسار الرحلات القادمة من الشرق الأوسط وخصوصًا للرحلات التي تتراوح مدتها بين 12 إلى 14 يومًا. وقد أبدت كلير وارد، مديرة خدمات المنتجات والعملاء في فريد أولسن كروز لاينز، موافقتها على ذلك قائلة؛ إن الهند تمثل أهمية كبيرة لسوق المملكة المتحدة بفضل هذه الأواصر التاريخية القوية سواء من المملكة المتحدة أو من هذه المنطقة. ونحن نعلم أننا سنواجه تحديات ترتبط بالبنية الأساسية إلا أن إمكانات نمو السياحة البحرية كبيرة للغاية.

 

الكلمات:



    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat