https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

بنك دبي يدشن أجندة أعمال المركبات الصديقة للبيئة في الإمارات

26/02/2017 - أخبار الإستثمار في دبي
Electric car charging

أعلن بنك الإمارات دبي الوطني، أكبر بنك قرض في دبي، عن إطلاق قرض السيارات الأخضر بهدف تشجيع العملاء على شراء المركبات الصديقة للبيئة. حيث تعكس هذه المبادرة التزام البنك بدعم تحول الإمارات إلى اقتصاد منخفض الكربون، ضمن إطار رؤية الإمارات 2021.

ويتزامن إطلاق هذا المنتج الجديد مع استعداد هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس (ESMA) لإصدار اللوائح الجديدة التي تغطي المركبات الكهربائية في الإمارات العربية المتحدة. وقد صُمم النظام الإماراتي للمركبات الكهربائية، الأول من نوعه إقليميًا، لضمان سلامة وكفاءة المركبات الكهربائية. ومن المقرر أن يدخل هذا النظام حيز التنفيذ الفعلي قبل نهاية شهر مارس.

من جانبه، صرح السيد سوفو سركار، نائب رئيس تنفيذي أول ورئيس الأعمال المصرفية للأفراد وإدارة الثروات في مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني قائلاً، ثمة إجماع عالمي متنامٍ اليوم بشأن وجوب التعامل بجدية مع المبادرات الرامية إلى تمكين الدول والمؤسسات والأفراد من الانتقال إلى مستقبل مستدام ومنخفض الكربون. وأردف قائلاً، مع أن هذا الأمر يفتح آفاقًا مهمة على صعيد الاستدامة، إلا أنه ينطوي في الوقت نفسه على تحدٍ لا يستهان به لناحية رأس المال الكبير اللازم لتحول الاقتصادات التي تعتمد بطبيعة الحال على الوقود الأحفوري.

وأضاف؛ نحن في بنك الإمارات دبي الوطني ندرك ضرورة تبني نهج ثلاثي المحاور يدمج بين السياسات والتكنولوجيا ورأس المال لدعم المبادرات المستقلة في هذا الإطار، ولهذا فقد أطلقنا اليوم قرض السيارات الأخضر الجديد. مؤخرًا، أضافت بلدية دبي إلى أسطولها 20 مركبة جديدة صديقة للبيئة. وتأتي مركبات "تويوتا بريوس" تماشيًا مع توجيه البلدية للمركبات الهجينة والكهربائية لتشكل نسبة 10 بالمائة من أسطولها. وذكرت البلدية أن هذه المركبات الهجينة تحتوي على العديد من المزايا البيئية، حيث تعمل هذه المركبات على دمج محرك المركبة الذي يعمل بالبنزين مع محرك كهربائي وبطارية هجينة كبيرة تُشحن باستمرار عند الفرملة والتباطؤ.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
	
	
     

    
live-chat