https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

جاهزية دبي لاستقبال "اكسبو 2020" تبلغ أعظم مستوياتها

27/11/2017 - أخبار الإستثمار في دبي
جاهزية دبي لاستقبال "اكسبو 2020" تبلغ أعظم مستوياتها

احتفلت اللجنة المنظمة لإكسبو 2020 دبي في إطار التحضيرات بوصول المشاركين الدوليين في هذا الحدث الكبير إلى مستوى يفوق التوقعات.

وتشكل أجنحة المواضيع الفرعية الثلاثة لإكسبو 2020 دبي وهي الفرص والتنقل والاستدامة ، أولى المباني التي ترتفع فوق سطح الأرض في الموقع على مساحة 4.38 كيلومتر مربع.

وسيتم بناء بعض الأجنحة في معرض إكسبو 2020 من قبل البلدان نفسها في حين يقوم المعرض ببناء مناطق أخرى للتأجير.

وكانت الأعمال الإنشائية في مناطق المواضيع قد بدأت في مارس الماضي، وذلك بعد منح شركة «الفطيم كاريليون» التي تتخذ من دبي مقراً لها عقد تطوير بقيمة 2.2 مليار درهم.

وقال أحمد الخطيب نائب رئيس التطوير والتسليم العقاري في إكسبو 2020 دبي: "إن البنية الفوقية الأولى - التي وصلت إلى مستوى فوق سطح الأرض - لتظهر في المناطق الرئيسية تمثل معلما رئيسياً في رحلتنا إلى معرض إكسبو 2020. هي فترة مهمة لأن هذه هي مناطق موقع المعرض الذي سيختبرها ويتمتع بها الملايين من الناس من جميع أنحاء العالم.
وأوضح الخطيب أن أعمال الإنشاء والتجهيز لمعرض اكسبو 2020 تسير وفق الجدول الزمني.
وستضم مناطق مواضيع إكسبو 2020 دبي 136 جناحاً خاصاً بالدول والمنظمات غير الحكومية والشركاء التجاريين، في حين ستقام عشرات الأجنحة الأخرى التي يتم بناؤها ذاتياً خارج المناطق الرئيسية.
كما ستستضيف مجموعة واسعة من المعارض والتجارب الرامية إلى تسلية وتثقيف وإمتاع ملايين الزوار المتوقع قدومهم إلى الحدث. وستواكب جميع المباني في مناطق المواضيع معايير الاستدامة الخاصة بشهادة «لييد» الذهبية.
من ناحية أخرى، تم استكمال العمليات الإنشائية للأقبية الخاصة بمناطق المواضيع. ومن المقرر استخدام هذه الأقبية خلال فعاليات إكسبو 2020 دبي في العمليات اللوجستية، وإعادة تزويد الأجنحة والمتاجر والمطاعم والمقاهي على مدار اليوم دون الإخلال بتجربة الزوار أثناء استكشاف الطوابق الأرضية لأبنية الحدث.
وأشار الخطيب إلى أن وتيرة العمل في موقع المعرض تتسارع الآن، وأن مرحلة البناء الرئيسية جارية.

وقال "لدينا بالفعل 17 مخطط مختلف قيد التنفيذ، وسوف يكون هناك المزيد خلال الأشهر القليلة المقبلة، ابتداءً من أبريل 2018، حيث ستبدأ الدول المشاركة في االاستحواذ على المساحات الخاصة بها والبدء في بناء أجنحتهم".

الكلمات:



    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat