https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

دبي تُصنَّف ضمن أفضل 20 وجهة لتنظيم الأحداث التجارية في العالم

04/09/2016 - أخبار دبي لايف ستايل
Dubai Business

صَنَّف اتحاد الجمعيات الدولية (UIA) دبي ضمن أفضل 20 وجهة لتنظيم الأحداث التجارية على مستوى العالم. حافظت المدينة على ترتيبها في المرتبة الـ 14 ضمن تقرير إحصائيات الاجتماعات الدولية لعام 2015 الصادر عن اتحاد الجمعيات الدولية والذي يعكس جانبًا من اختيارها لاستضافة معرض إكسبو الدولي 2020، والذي من المتوقع أن يستقطب 25 مليون زائر خلال مدته البالغة ستة أشهر.

ويُعد تقرير العام الحالي الإصدار رقم 57 من تحليل اتحاد الجمعيات الدولية للاتجاهات في قطاع الاجتماعات الدولية، والذي يسلط الضوء على بزوغ نجم دبي بين المدن المنظمة للاجتماعات الدولية. تجدر الإشارة إلى أن دبي تقدمت سبع مراتب خلال عامين - حيث حلت في المرتبة 21 خلال عام 2013. وفي إطار ذلك، صرّح السيد عصام كاظم، الرئيس التنفيذي لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، قائلاً، نحن فخورون للغاية نظرًا لأن دبي حافظت على مكانتها القوية في تصنيفات اتحاد الجمعيات الدولية في ظل تجدد المنافسة والأوضاع الاقتصادية القوية المناوئة على الصعيد العالمي. ولازال هدفنا يتمثل في احتلال دبي مكانة بين أفضل 10 وجهات، فبالتعاون مع شركائنا، أثق بأننا سنحقق هذا الهدف فضلاً عن بناء مركز عالمي قائم على المعرفة هنا في دبي. كما دخلت دبي ضمن "أبرز 25 وجهة لتنظيم الاجتماعات في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا"، حيث يُعد التصنيف سنويًا من قبل Cvent، منصة سحابية لإدارة الأحداث.

وتعقب هذه التصنيفات المتقدمة الأخبار التي تفيد بأن مركز دبي التجاري العالمي (DWTC) قد أسهم بمبلغ 12 مليار درهم إماراتي في اقتصاد الإمارة خلال عام 2015، وذلك من خلال إقامة المعارض والأحداث التجارية والاتفاقيات والمؤتمرات على نطاق واسع في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض (DICEC). وهذا ما يعادل 3.1 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي لدبي، وذلك وفقًا لتقرير تقييم الأثر الاقتصادي الصادر عن دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي.

من ناحيةٍ أخرى، ركَّز التقرير السنوي لعام 2015 أيضًا على تأثير العديد من القطاعات على أحداث قطاع الاجتماعات والبرامج التحفيزية والمؤتمرات والمعارض التي تقدم قيمة إضافية عبر قطاعات السياحة والسفر والضيافة والترفيه، والتي توفر مجتمعةً 80,400 فرصة عمل كنتيجة مباشرة لاستضافة هذه الأحداث في مركز دبي التجاري العالمي. فبالإضافة إلى تقدير الناتج الاقتصادي الإجمالي بأكثر من 20.9 مليار درهم إماراتي خلال الفترة ذاتها من عام 2015، توضح الدراسة أن ما يقرب من 57 من إجمالي عوائد هذه الأحداث لازالت تدعم الاقتصادي المحلي، مما يسلط الضوء على القيمة المتنامية لقطاع الاجتماعات والبرامج التحفيزية والمؤتمرات والمعارض في دبي.

الكلمات:



    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
	
	
     

    
live-chat