https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

دبي أكواريوم تفتتح "أسبوع ديسكفري لأسماك القرش" الأول من نوعه

21/08/2016 - أخبار دبي لايف ستايل
دبي أكواريوم

أطلقت دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية معرض "أسبوع ديسكفريلأسماك القرش" ديسكفري الأول من نوعه على مستوى العالم بالتعاون مع شبكة أوربت شوتايم (OSN)، شبكة التلفزيون المدفوع الرائدة في الشرق الأوسط.

ويمثل هذا المرحلة التالية من الشراكة بين إعمار للترفيه، شركة الترفيه والتسلية التابعة لشركة "إعمار العقارية"، وشركة ديسكفري لمنتجات المستهلكين، ذراع الترخيص التابعة لشركة "ديسكفري كوميونيكيشنز".

ويعد المعرض الجديد في "دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية" أول معارض "أسبوع ديسكفري للقرش" الرسمية في العالم، وهو تجسيد لأحداث السلسلة التلفزيونية الصيفية الشهيرة التي يستمر عرضها منذ سنوات عدة.ويقدم المعرض الدائم في الأكواريوم مضمون البرنامج بأسلوب حي مقدماً للزوار صورة موسعة عن العالم المذهل لأسماك القرش بمنهج تفاعلي مبتكر.

بهذه المناسبة قال بول هاميلتون، المدير العام والقيّم علـى "دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائيّة": "نحن حريصون على بذل كل جهد ممكن لتوعية الناس حول هذه الكائنات الرائعة التي كثيراً ما تنتشر معلومات مغلوطة عنها. وندعو الزوار إلى معرض ’أسبوع ديسكفري للقرش‘ للتعرف على الخبايا المذهلة لعالم أسماك القرش بأسلوب تفاعلي مبتكر تتكامل فيه العناصر الترفيهية والتعليمية. وتأتي هذه المبادرة الجديد لتؤكد عمق التزامنا بحماية أسماك القرش بالتزامن مع مضينا قدماً في العمل على مبادرات هامة أخرى مثل برنامج التلقيح الاصطناعي لأسماك القرش الذي أطلقناه العام الماضي 2015".

وتبدأ رحلة الزوار عبر مدخل الطابق الثاني إلى "دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية" مع أول قفص رقمي تفاعلي لأسماك القرش في العالم، والواقع تحت هيكل سفينة أبحاث يبرز من جدار الأكواريوم. وتم تصميم هذا القفص حصرياً للمعرض من قبل شركة LG، حيث تضم الواجهة الخارجية مشهداً مذهلاً لأسماك القرش الكبيرة البيضاء وهي تدور حول قفص للغواصين.

وعند دخول القفص، يجد الزوار أنفسهم في قلب تجربة الغوص مع القرش وهم يشاهدون هذه الأسماك البيضاء العملاقة تجول حولهم. وتتيح التقنيات المبتكرة للزوار إمكانية التفاعل مع أسماك القرش بالتزامن مع اكتساب معلومات قيّمة حول بنيتها البيولوجية، إضافة إلى مفاجآت شيقة تقدمها الأسماك التي تظهر على الشاشة للزوار دون أن يتوقعوها! 

وبدوره يعد المعرض الرئيسي الأول من نوعه في العالم، مرسياً معايير جديدة للابتكار والتميز في مراكز الأكواريوم، حيث تتكامل فيه التقنيات الرقمية والكائنات الحية عبر شبه ممر يمتد لعشرين متراً تم إعداد جداره الخلفي من شاشات LED التي طورتها LG حيث يمكن للزوار اختيار فصيلتهم المفضلة من أسماك القرش ليشاهدوها وهي تسبح على في خلفية الشاشة، في تجسيد حي لأبطال سلسلة “أسبوع القرش” من قناة “ديسكفري”. 

تجدر الإشارة إلى أن معرض "أسبوع أسماك القرش" بقناة ديسكفري يستقبل مجموعة جديدة من الفصائل، مثل قرش رأس المطرقة الصدفي وصائد الحيتان الرملي وقرش الشعاب المرجانية ذي الأنف الأسود وقرش البونيثيد.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
	
			
    
	
    
    
    
	
	
     

    
live-chat