https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

دبى في المرتبة الرابعة حسب تقرير التجزئة العالمي

27/06/2016 - أخبار دبي لايف ستايل
Dubai Mall

احتلت دبي المرتبة الرابعة ضمن أفضل 50 مدينة للتجارة بالتجزئة حول العالم وفقًا لتقرير شركة جونز لانغ لاسال «جيه إل إل». ويتضمن تقرير وجهات تجارة التجزئة الصادر عن شركة «جيه إل إل» دول مجلس التعاون الخليجي الأخرى التي تحظى بوجود قوي على خريطة التسوق العالمية بما فيها الكويت (المرتبة التاسعة)، وأبوظبي (المرتبة الحادية عشرة)، فيما جاءت جدة والرياض في (المرتبة الثانية عشرة).

وتؤكد النتائج أن منطقة الشرق الأوسط تعزز مكانتها كوجهة تسوّق عالمية، حيث تضم الثلث ضمن أفضل 15 مدينة لتجارة التجزئة على مستوى العالم. وقد احتلت منطقة آسيا والمحيط الهادي المركز الأول من بين جميع المناطق بعدد 18 مدينة من بين أفضل 50 مدينة لتجارة التجزئة في التقرير. وحافظت لندن على مكانها باعتبارها أشهر وجهة تسوّق في العالم. ومع ذلك، فإن منطقة الشرق الأوسط تشهد نمواً ملحوظاً في تجارة التجزئة، مدفوعاً بمجموعة متزايدة من تجار التجزئة الدوليين، وذلك وفقًا لما ذكرته «جيه إل إل». وقد ذكر التقرير أن مدنًا كدبي أظهرت نموذجاً متميزاً في الشرق الأوسط، بإنشاء مركز لنمو تجارة التجزئة.

وتابع التقرير أن مدنًا كبرى في الشرق الأوسط مثل دبي والكويت وأبوظبي وجدة والرياض ظهرت كمراكز للسفر والتجارة، تجذب علامات تجزئة عالمية. وتقوم المدن التي تتمتع بمكانة سياحية قوية بدور هام في زيادة تدفق العملة الأجنبية، التي تعد العامل الأساسي للإنفاق على تجارة التجزئة. وتقدم الأسواق التي تضم أعداد كبيرة من مساحات تجارة التجزئة ميسورة التكلفة، مدعومة بهياكل متميزة، خيارات عملية لتجار التجزئة الدوليين وتقلل من المخاطر التشغيلية لهم عند دخول السوق. إضافة إلى ذلك، لا تشهد أسواق تجارة التجزئة المحلية في الشرق الأوسط نمواً كباقي المناطق، مما أتاح للعلامات التجارية العالمية دخول السوق دون منافسة قوية. وخلص التقرير إلى أن طلبات التسوق المرتقعة عبر المنطقة مدعومة بحجم المبيعات المرتفعة لتجار التجزئة.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
	
			
    
	
    
    
    
	
	
     

    
live-chat