https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

إعادة إنشاء قوس تدمر الشهير في دبي

17/05/2016 - أخبار دبي لايف ستايل
قوس تدمر الشهي

تجري إعادة إنشاء نسخة من قوس النصر، الأثر البالغ عمره 1,800 عام في تدمر بسوريا والذي هدمه مسلحو داعش العام الماضي، في دبي. ووصف السيد بوريس جونسون، عمدة لندن، القوس المشيد مؤخرًا في ميدان ترافالغار بأنه إنجاز يبعث على التحدي.

فقد صُنع نموذج القوس البالغ ارتفاعه 5.5 متر (20) قدمًا وحجمه ثلثي حجم القوس الأصلي، باستخدام التكنولوجيا الرقمية ثلاثية الأبعاد والرخام الإيطالي. وشُيِّد القوس من قبل معهد الآثار الرقمية (IDA)، في تعاون مشترك بين جامعة هارفارد وجامعة أكسفورد ومتحف المستقبل بدبي. من جانبه، صرَّح السيد روجيه ميشيل، مدير معهد الآثار الرقمية، بقوله، في ذروة تألقها، كانت تدمر تمثل النموذج المتكامل للتعاون بين الشرق والغرب، ويرمز القوس لذلك اليوم مثلما كان وقت وجوده. وأضاف قائلاً، لا أحد يملك سلطة تتيح له حذف مثل هذه الآثار من سجلاتنا التاريخية. وعند إزاحة الستار عن النصب التذكاري، قال السيد بوريس جونسون، عمدة لندن: هذا قوس النصر الذي يمثل انتصارًا للتكنولوجيا والتصميم من جوانب متعددة.

وأردف قائلاً: نشعر هنا بروح التحدي، تحدي الهمجيين الذين دمروا القوس الأصلي مثل ما دمروا الكثير من المعالم الأثرية الأخرى في سوريا والشرق الأوسط . وتعلن منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) تدمر واحدة من أهم المراكز الثقافية في العالم القديم. ووفقًا لما هو موضح على موقعها الإلكتروني "وقف الفن والعمارة في تدمر، منذ القرن الأول إلى القرن الثاني، على مفترق طرق لعدة حضارات، ظهرت آثارها من خلال تمازج تقنيات البناء اليونانية الرومانية مع التقاليد المحلية والتأثيرات الفارسية. تجدر الإشارة إلى أن النسخة المطابقة من القوس الأصلي ستُعرَض في لندن لمدة ثلاثة أيام قبل مغادرتها إلى دبي ثم نيويورك قبل أن تعود في النهاية إلى تدمر نفسها، التي حُرِّرت في نهاية شهر مارس بعد خضوعها لسيطرة داعش لعشرة شهور.

الكلمات:



    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
	
			
    
	
    
    
    
	
	
     

    
live-chat