https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

إجمالي عدد الغرف الفندقية بدبي يتجاوز 100,000 غرفة

09/11/2016 - أخبار الإستثمار في دبي
Westin Dubai Al Habtoor City

تجاوز إجمالي عدد الغرف الفندقية في دبي حاجز 100,000 غرفة، وذلك وفقًا لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي. فقد سُجِّل هذا الرقم القياسي بعد افتتاح مدينة ويستن دبي الحبتور خلال شهر أغسطس، والتي أضافت 1,004 غرفة فندقية إلى مخزون المدينة من الغرف الفندقية.

من جانبه، صرَّح سعادة هلال سعيد المري، مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (سياحة دبي) قائلاً، بالنسبة لقطاع الفنادق، مَثَّل ارتفاع الطلب من قِبل المسافرين الدوليين وما ترتب عليه من نمو في قطاع السياحة حجر الزاوية في تعزيز الاستثمار المتواصل والذي أدى بدوره إلى تحسُّن المعروض، مما نتج عنه تخطي عتبة 100,000 غرفة فندقية. فقد تَحقق هذا الانجاز نتيجة التعاون المشترك والشراكات القوية بين القطاعين العام والخاص والتي ترسخ مكانة دبي المرموقة على الصعيد العالمي. كان ذلك خلال حديث السيد المري في الحدث الرسمي للإعلان عن تحقيق هذا الانجاز التاريخي، 100,000 غرفة فندقية، والذي حضره أيضًا بعض أبرز الشخصيات في قطاع السفر والسياحة والضيافة في المنطقة.

ولقد ظلت الجودة والمعايير المرتفعة التي يتمتع بها قطاع الفنادق في دبي السمة المميزة التي يقدمها قطاع السياحة بالمدينة وأحد المساهمين في جذب الزائرين بشكلٍ عام. وتتوقع دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي وصول عدد ليالي الإقامة بالفنادق والشقق الفندقية في الإمارة إلى 35.9 مليون ليلة بحلول نهاية عام 2018، وهو ما يمثل معدل نمو سنوي مركب بلغ 10.8 بالمائة مقارنةً بنهاية عام 2015. بالإضافة إلى ذلك، من المتوقع وصول إجمالي عدد الغرف الفندقية في دبي إلى 134,000 غرفة خلال العام نفسه.

كما توقعت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي حدوث طفرة قوية في أعداد زائري الليلة الواحدة عبر شركات الطيران المحلية مثل طيران الإمارات وفلاي دبي بالإضافة إلى زيادة في متوسط مدة إقامة النزلاء لتصل إلى أربعة أيام. وأضاف المري قائلاً، يواصل قطاعي الفنادق والضيافة تقاسم أوجه الترابط والتكامل القوية مع نمو قطاع السياحة والطيران والبنية التحتية والتحسينات الأخرى التي تشهدها البلاد منذ فترة طويلة. من ناحيةٍ أخرى، أدى تضافر جهود حكومة دبي للتطوير المستمر للبنية التحتية لقطاع النقل والخدمات اللوجستية من خلال الاستثمارات التي ركزت على زيادة الطاقة الإنتاجية حتى عام 2020، إلى جانب تحسين دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي لمختلف الأصول السياحية التي تتنوع ما بين المتنزهات والمناطق الثقافية والأماكن المخصصة لتنظيم الفعاليات والعروض الترفيهية، إلى إرساء قواعد ثابتة لزيادة معدلات زيارة المدينة بشكل منهجي بما يتماشى مع أهداف عام 2020. وعلى هذا النحو، يؤثر ذلك أيضًا على الخطط التنموية لقطاع الفنادق بصورة طفيفة.

الكلمات:



    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat