https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

آفاق جدول الفعاليات

04/10/2016 - أخبار دبي لايف ستايل
Dubai World Trade Centre

عزز موسم فعاليات الخريف المزدحم بمركز دبي التجاري العالمي مكانة دبي كمركز رائد لإقامة الفعاليات، مع أكثر من 1.2 مليون زائر متوقع حضورهم.

فقد بنيت دبي سمعة مرموقة كوجهة عالمية لإقامة الفعاليات خلال السنوات الخمس الماضية، حيث تنظم المدينة مجموعة كبيرة من المعارض التجارية والاستهلاكية والمؤتمرات والعروض التي تستقطب ملايين الزائرين سنويًا. ويعد مركز دبي التجاري العالمي (DWTC) المساهم الأكبر في هذا المجال سريع النمو، والذي سجل خلال عام 2015 زيادة سنوية بلغت نسبتها 12% في الحركة السوقية لتصل إلى 2.74 مليون من المندوبين والحضور، إلى جانب زيادة عدد الشركات العارضة بنسبة 17%. كما استمر الأداء المتميز للمركز خلال عام 2016 ومع بدء موسم فعاليات الخريف في مركز دبي التجاري العالمي فمن المتوقع أن يجذب المركز ما يزيد على 1.2 مليون زائر إقليمي ودولي خلال الأربعة أشهر المقبلة فقط (من سبتمبر حتى ديسمبر 2016). ويستضيف مركز دبي التجاري العالمي أكثر من 100 معرض ومؤتمر وحدث تجاري وترفيهي خلال هذه الفترة بما في ذلك بعض أضخم العروض الكبرى في الإمارات العربية المتحدة - معرض سيتي سكيب جلوبال وجيتكس شوبر وأسبوع جيتكس للتقنية وجلفود للتصنيع وذا بيغ فايف وأسبوع دبي الدولي للمجوهرات - بالإضافة إلى مجموعة متنوعة من الفعاليات التي تلبي متطلبات الصناعات الإستراتيجية التي تركز على التنويع الاقتصادي في الإمارات العربية المتحدة ودبي. ومع بدء موسم فعاليات مزدهر آخر، نتطلع إلى استضافة مجموعة من الفعاليات المتنوعة التي من شأنها ربط الشركات من جميع أنحاء العالم.

من جهته، صرَّح السيد أحمد الخاجة نائب الرئيس الأول للمقرات بمركز دبي التجاري العالمي، بقوله، يتمثل هدفنا في مواصلة تقديم منصة دولية أكثر ملاءمةً حيث يمكن للشركات من الشرق والغرب عرض أعمالها وإيجاد الشركاء المناسبين وتحقيق عوائد ملموسة على الاستثمار مما يؤدي إلى دفع عجلة النمو الاقتصادي وخلق القيمة. ففي العام الماضي، ساهم مركز دبي التجاري العالمي بنحو 12 مليار درهم إماراتي (2.46 مليار دولار أمريكي) في اقتصاد دبي، ويتواصل اتساق أولوياتنا مع أولويات الإمارة فيما يتعلق بالتنويع الاقتصادي وتحقيق عوائد على المدى الطويل بشكلٍ مستدام في قطاع الاجتماعات والبرامج التحفيزية والمؤتمرات والمعارض وتعزيز إسهامنا في الناتج المحلي الإجمالي.

أبرز العروض

بالعودة إلى مركز دبي التجاري العالمي، شهدت الفترة من 6 إلى 8 سبتمبر فعاليات النسخة الـ 15 من سيتي سكيب جلوبال، الذي استضاف كبار المطورين والعارضين الدوليين من 30 دولة، بما في ذلك أجنحة مهمة من تركيا والبحرين والمملكة المتحدة والمشاركين الجدد من باكستان. وركز المعرض، الذي استقطب ما يزيد على 40,000 زائر، على أحدث التوجهات في قطاع العقارات العالمي بالإضافة إلى مشاريع عالمية.

ومن قطاع العقارات إلى قطاع كبير آخر، ساهم قطاع السفر والسياحة، وفقًا لوزير الاقتصاد، سلطان بن سعيد المنصوري، بنحو 134 مليار درهم إماراتي (27.44 مليار دولار) في الناتج المحلي الإماراتي خلال عام 2015 ومن المتوقع أن ينمو بنسبة 5.4 بالمائة سنويًا خلال السنوات العشر المقبلة. كما تجري فعاليات معرض الترفيه ومعرض الفنادق في الوقت نفسه بمركز دبي التجاري العالمي، خلال الفترة من 17 إلى 19 سبتمبر، الأمر الذي يدعم القطاع المتنامي.

وتوفر هذه العروض منصة لمناقشة توجهات القطاع والمشاريع والمعلومات المتعلقة بالأسواق في كافة المجالات الرئيسية في قطاع الضيافة. وهناك حدث مميز قادم إلى جدول فعاليات مركز دبي التجاري العالمي وهو السيرك المسرحي، سيرك دو سولي - فاريكاي، والذي اكتسب شهرة عالمية وأبهر أكثر من ثمانية ملايين شخص في مختلف أنحاء العالم منذ أو عروضه في مونتريال في عام 2002. وخلال فعالياته التي تستمر من 16 حتى 26 سبتمبر، يقدم العرض المذهل ألعاب بهلوانية لأشخاص يحلقون على ارتفاعات عالية وعروض تحبس الأنفاس من 19 دولة مختلفة. وخلال الفترة من 26 حتى 28 سبتمبر، تنظم جمعية مهندسي البترول (SPE) مؤتمر ومعرض التكنولوجيا السنوي (ATCE) في الشرق الأوسط للمرة الأولى خلال تاريخ الحدث البالغ 92 عامًا.

ويقام المعرض تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ورئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، حيث يستفيد المعرض من خبرة كبار المهنيين في قطاع النفط والغاز على الصعيد الدولي، ويضم التطبيقات الحالية والتكنولوجيات الناشئة في جميع مراحل الاستكشاف والإنتاج (E&P). كما يوفر المؤتمر فرصة لا مثيل لها للتعلم والتعاون في ورش العمل والندوات والدورات التدريبية في حين يستعرض المعرض المتزامن أحدث التقنيات من جميع أنحاء العالم. ولقد تنامى الطلب للحصول على أحدث الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية بشكلٍ كبير في منطقة الشرق الأوسط، ودعمًا لهذا الطلب، من المقرر أن يعود معرض جيتكس شوبر إلى مركز دبي التجاري العالمي في الفترة من 1 حتى 8 أكتوبر، الأمر الذي يجمع بين أبرز موزعي التكنولوجيا والعلامات التجارية والموزعين تحت سقف واحد.  وسيقدم العرض الضخم عروضًا لا تضاهى مرة أخرى على الأجهزة الإلكترونية من موزعي محليين وعلامات تجارية ذات شهرة عالمية.

كما تظل الإمارات العربية المتحدة في طليعة الابتكار التكنولوجي مع مبادرات تُغيِّر قواعد اللعبة، مثل إنشاء أول مكتب مصمم بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد بالكامل وصندوق وقف المستقبل الذي خصص مبلغ مليار درهم إماراتي (205 مليار دولار) لدعم المشاريع المبتكرة في الإمارة. تحت شعار "الواقع بتصورات مبتكرة" تنطلق فعاليات معرض أسبوع جيتكس للتقنية خلال الفترة من 16 حتى 20 أكتوبر 2016، والذي يسلط الضوء على كيف يمكن للتكنولوجيا تحويل الشركات من خلال المعارض المتطورة والأفكار الأساسية الدولية مع حضور كبار الشخصيات من مختلف أنحاء العالم. ومن المقرر أن تكون حركة الشركات الناشئة العالمية التي ينظمها معرض جيتكس هي الحدث الأشهر عالميًا من نوعه، والذي يربط ما يزيد على 400 رجل أعمال و250 مستثمر ومستشار من أكثر من 55 دولة خلال فعاليات حدث 2016.   ومع إضافة توسعة بمساحة 15,500 متر مربع إلى مساحة المجمع الداخلية، تصبح المساحة المخصصة لإقامة الفعاليات متعددة الأغراض أكثر من 122,000 متر مربع، يقوم مركز دبي التجاري العالمي بدوره المتمثل في خلق الفرص التجارية ودعم نمو قطاع الاجتماعات والبرامج التحفيزية والمؤتمرات والمعارض على الصعيد الإقليمي مع تقديم نمو اقتصادي مستدام، وذلك تمشيًا مع رؤية الإمارات العربية المتحدة لعام 2021.

 

الكلمات:



    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat