https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

دبي يمكن أن تكون أشهر وجهة سياحية على مستوى العالم بحلول عام 2020

14/08/2015 - أخبار هامة
Burj Al Arab

سوف يتم افتتاح مجموعة كبيرة من المشروعات والمنتجعات الجديدة المثيرة في جميع أنحاء دبي على مدى السنوات القليلة المقبلة مما يجعل الإمارة واحدة من أكثر الوجهات السياحية تنافسيةً وجذبًا للسائحين على مستوى العالم، وذلك وفقًا لما أعلنه الخبراء.

وخلال الحديث بمؤتمر الرؤية السنوية لدبي، تحدث خبراء في مجال السفر والسياحة من جميع أنحاء العالم عن مستقبل الإمارة وما ستقدمه للسائحين في السنوات القليلة المقبلة.

فمن المقرر أن يجذب معرض إكسبو الدولي 2020، على سبيل المثال، 25 مليون زائر إلى دبي، ولكن هناك العديد من المشروعات وعوامل الجذب الجديدة المثيرة المقرر افتتاحها والتي قد تجعل من الإمارة أشهر وجهة سياحية على مستوى العالم.

ويشمل ذلك مجمع التسلية والترفيه المتعدد التابع لشركة "دبي باركس آند ريزورتس" والذي تبلغ تكلفة إنشائه مليار دولار (0.64 مليار جنيه إسترليني)، حيث سيصبح المكان الأكبر من نوعه بمنطقة الشرق الأوسط.

فمع افتتاح هذا الموقع الجذاب الجديد، إلى جانب مجموعة المتنزهات الجديدة وحدائق السفاري المقرر افتتاحها في دبي خلال السنوات الخمس القادمة، من الممكن أن نرى ازدياد أعداد السائحين بسرعة كبيرة مع تزاحم الزائرين على القيام برحلات رائعة والبحث عن أماكن للإقامة بدبي.

من جانبه، صرَّح السيد فيليب شيبرد الرئيس المشارك بشركة برايس ووترهاوس كوبرز الشرق الأوسط للضيافة والترفيه بأن افتتاح المشاريع الجديدة قد ينتج عنه زيادة في أعداد السائحين بنسبة تصل إلى 70 بالمائة خلال السنوات الخمس القادمة، حيث يساعد ذلك دبي على زيادة الأعداد الهائلة للسائحين الأجانب الذين قدموا إلى الإمارة خلال السنوات القليلة الماضية، مما يعزز مكانتها كواحدة من أفضل الوجهات على مستوى العالم من حيث أعداد السائحين.

وأردف قائلاً: تنافس [دبي] مدينة أورلاندو وهي وجهة رائدة عالميًا في مجال السياحة والترفيه، من حيث وسائل النقل والفنادق ومنافذ الأطعمة والمشروبات وموقعها الذي يتوسط العالم حيث يمكن لثلاثة مليار نسمة الوصول إليها عبر رحلة جوية لا تستغرق سوى ثلاث ساعات، فموقعها لا مثيل له.

وبحلول عام 2021، تكون قد طورت "عوامل مُساعدة" أخرى لتصبح وجهة عالمية للتسلية والترفيه ومنافس رائد عالميًا.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
	
			
    
	
    
    
    
	
	
     

    
live-chat