https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

دبي تستقبل 118,000 سائحًا علاجيًا مطلع 2015

19/08/2015 - أخبار دبي لايف ستايل
Medical Tourism in Dubai

تمت الإشادة مؤخرًا بالإمكانيات التي تملكها دبي لتكون أحد المحاور المستقبلية في قطاع السياحة العلاجية على مستوى العالم وذلك بفضل منشآتها القوية والدعم الحكومي لتمويل العروض المقدَّمة للزائرين.

ووفقًا لتقرير حديث صدر عن هيئة الصحة بدبي (DHA)، تبدأ الإمارة في الاستفادة من إمكانياتها خلال عام 2015، حيث أتى عدد كبير من السائحين العلاجيين إلى دبي بغرض العلاج خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام.

وجُمِعت البيانات من عدد من المستشفيات الخاصة بجميع أنحاء الإمارة وكلها أعضاء بنادي السياحة العلاجية بدبي (DMC) وجرى التحقق منها رسميًا من قِبل مكتب السياحة العلاجية التابع لهيئة الصحة بدبي، فقد تبين أنه قد عولج حوالي 118,000 سائح على الصعيدين المحلي والدولي عبر 16 منشأة خاصة فقط وذلك خلال الفترة ما بين شهر يناير وشهر مارس.

كما أوضحت البيانات مقدار النمو الذي حققه قطاع السياحة العلاجية بدبي خلال فترة قصيرة نسبيًا، وفي عام 2012، بلغت عائدات هذا القطاع طوال العام حوالي 652.7 مليون درهم إماراتي (113.3 مليون جنيه إسترليني).

ومع ذلك، خلال الربع الأول من هذا العام، بلغت عائدات عام 2015 778.5 مليون جنيه إسترليني، وهذا أعلى بكثير من إجمالي العائدات طوال عام 2012 وذلك في غضون ثلاثة أشهر فقط.

وإذا سارت الأمور كما هي خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام، فمن المتوقع أن تتجاوز دبي الهدف المقرر تحقيقه خلال عام 2016 والبالغ 1.2 مليار درهم إماراتي وذلك قبل نهاية عام 2015، وبنهاية عام 2020، تبلغ العائدات المستهدف تحقيقها في قطاع السياحة الطبية 2.6 مليار درهم إماراتي، وقد أفادت التوقعات أنه سيتم تجاوز هذه التقديرات بنسبة 20 بالمائة تقريبًا.

وفيما يتعلق بالفئات السكانية القادمة إلى الإمارة بغرض العلاج، توضح الأرقام مجيء 46 بالمائة من آسيا في حين يأتي 25 بالمائة من دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية و13 بالمائة من الدول الأفريقية، كما يأتي 16 بالمائة من دول أخرى من شتى أنحاء العالم.

كما أوضحت هيئة الصحة بدبي أن الشباب هم الأكثر زيارةً لدبي لهذا السبب، حيث تبلغ نسبة الفئة العمرية من 25 إلى 44 عامًا 45 بالمائة في جميع مجالات العلاج في الوقت الحالي، وذلك مقارنةً بعشرة بالمائة فقط للفئة العمرية الأكبر من 65 عامًا.

ويُعد الانهيار أكثر أنواع العلاجات شيوعًا بالإمارة، والتي تشمل جراحات العظام وعلاج الأسنان وجراحات تجميل الجلد.

من جانبها، صرّحت الدكتورة ليلى المرزوقي، مدير التنظيم الصحي ومبادرة السياحة العلاجية بدبي بهيئة الصحة بدبي، قائلةً: تسعى دبي لتكون ضمن أشهر 15 وجهة على مستوى العالم في قطاع السياحة العلاجية والأولى في المنطقة.

ووفقًا لمؤشر وجهات السياحة العلاجية (MTDI)، الذي نشرته جمعية السياحة العلاجية في عام 2014، تحتل دبي المركز الـ 17 على مستوى العالم من بين 25 دولة يشملها المؤشر والسابع في آسيا والثاني في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat