https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

دائرة السياحة والتسويق التجاري تتعاون مع فيرجين أتلانتيك للترويج للسياحة في دبي

28/05/2015 - أخبار الإستثمار في دبي
دائرة السياحة والتسويق التجاري تتعاون مع فيرجين أتلانتيك للترويج للسياحة في دبي

تعاونت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي مع خطوط فيرجين أتلانتيك لتشجيع المزيد من الناس على زيارة الإمارة.

هذا ليس سوى أحدث مشروع تنفّذه الدائرة للترويج للسياحة في دبي، بعد مشاريع ناجحة مثل حملتي MyDubai# وSeeYouInDubai# على وسائل الإعلام الاجتماعية والعديد من الحملات الترويجية لأسواق المصدر المهمة.

ويشهد المشروع الجديد تعاون مؤسستين معًا لإنتاج فيلم يتم تشغيله على جميع الرحلات الجوية لخطوط فيرجين أتلانتيك في كافة أرجاء الكرة الأرضية، مما يعمل على توعية الركاب والزائرين المحتملين بشأن التجارب ومعالم الجذب التي لا تعد ولا تحصى في الإمارة.

هذا ويُعرَض الفيلم الذي تبلغ مدته 20 دقيقة في إطار برنامج الدليل الإرشادي للوجهات السياحية الذي تعرضه الناقلة العالمية على متن رحلاتها، ويمنح هذا الفيلم الركاب فرصة لاستكشاف وجهات مثل دبي، علمًا بأن إنتاجه كان بمساعدة الدائرة، وذلك لتسليط الضوء على الإمارة.

ويبرز الفيلم في لقطاته عدة مناطق في دبي، مثل أحيائها المختلفة وفنها وثقافتها، وتجارب التسوق والمطاعم والترفيه ومعالم الجذب السياحي، وكل ذلك ما هو إلا محاولة لعرض المقدار الكبير من المعالم التي يمكن الاستمتاع بمشاهدتها والأمور التي يمكن القيام بها في دبي.

وعلاوة على ذلك، يُزوَّد المشاهدون بمعلومات عن الثقافتين العربية والإماراتية فضلاً عن أهم النصائح بشأن كيفية التنقل من مكان إلى آخر داخل المدينة بكل سهولة. وسيتم عرض الفيلم في استراحات فيرجين أتلانتيك وهو متاح للمشاهدة على الموقع الإلكتروني وموقع يوتيوب.

وفي ضوء ذلك، صرح عصام كاظم، الرئيس التنفيذي لدائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، قائلاً: يقدم الفيلم الجديد مثالاً واضحاً على حرص دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي على التعاون الوثيق مع الشركاء في القطاع لتسويق وترويج المدينة في مختلف بقاع الأرض، مما ينتج عنه استقبال دبي مزيد من الزائرين الجدد ومن سبق لهم زيارة الإمارة وتشجيعهم على البقاء لفترة أطول في المدينة.

واستطرد قائلاً: ومن شأن مبادرات مثل هذه أن تسمح لنا أن نحقق في نهاية المطاف «رؤية دبي السياحية لعام 2020»، لاستضافة 20 مليون زائر سنوياً ابتداءً من مطلع العقد المقبل.

الشيء بالشيء يُذكَر أن نجاح مشاريع الدائرة يزف أنباء سارة لأي شخص يمتلك ملكيات في الإمارة، وخاصة ملاك العقارات الفندقية والمستثمرين فيها، فكلما زاد عدد السائحين المنجذبين إلى إمارة دبي؛ ارتفعت معدلات الإشغال على عقارات هؤلاء المالكين والمستثمرين، وهو ما يؤدي عادة إلى أرباح أكثر قوة.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat