https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

زيادة أعداد المسافرين عبر مطار دبي الدولي إلى 200 مليون بحلول عام 2030

13/03/2015 - اخبار دبي السياحية
زيادة أعداد المسافرين عبر مطار دبي الدولي إلى 200 مليون بحلول عام 2030

من المقرر أن يستقبل مطار دبي الدولي 200 مليون مسافر سنويًا بحلول عام 2030، حسبما أفادت الجهة المعنية بتشغيله.

في هذا الإطار، صرّح السيد بول غريفيث، الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي، قائلاً "إن المؤسسة عدلّت تقديراتها الأولّية نظرًا لأعمال التجديد - البالغ تكلفتها 7.8 مليار دولار (5.3 مليار جينه استرليني) - من أجل دفع قدرة المطار على استيعاب 100 مليون مسافر سنويًا.

ومن المتوقع الآن أن يتزايد عدد المسافرين المارّين عبر أبواب المطار من 103 مليون في عام 2014 إلى 126 مليون بحلول عام 2020، مرتقعًا إلى 200 مليون بحلول 2030.

وأضاف السيد غريفيث أن مطارات دبي قد تبنت رؤية تجارية من شأنها أن تحوّل المحور من مجرد مطار إلى محرك حيوي للنمو الاقتصادي في الإمارة.

كما أوضّح السيد غريفيث أن "توقعاتنا المُعدّلة لعام 2020 - كانت 103 مليون مسافر - والآن تتجاوز 126 مليون مسافر. وبحلول عام 2030، نتوقع أن تبلغ حركة المسافرين لدينا نحو 200 مليون مسافر، دون إجراء أي تطوير للبنية التحتية أو بناء مساحات إضافية".

ومن تعليقاته التي أدلى بها في مؤتمر "مستقبل المنافذ والحدود الدولي" خلال العرض التقديمي حول 'بناء المستقبل، أضاف بأن مطارات دبي كانت على استعداد لإيجاد حلول ترمي إلى إشباع تعطش الإمارة المتزايد إلى النمو.

وأشار السيد غريفيث أنه "في دبي، أننا لا نتحدث عن البناء فحسب، وإنما ننفّذ ذلك على أرض الواقع".

تجدر الإشارة إلى أن هذا المؤتمر نظمتّه الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب؛ برعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني، ورئيس مطارات دبي، ورئيس شركة طيران الإمارات ومديرها التنفيذي.

ويعد مطار دبي الدولي المطار رقم واحد في العالم من حيث المسافرين الدوليين ويحتل المرتبة السادسة من حيث نسب الانشغال الكلي.

في السياق ذاته، شهد مطار آل مكتوم الدولي، الذي يُمكنه استقبال سبعة ملايين مسافر، مرور 845,046 شخص من خلال أبوابه في عام تشغيله الأول بالكامل. وسيتم توسعته قريبًا وسيتمكن من استقبال 220 مليون مسافر سنويًا، مما يجعله أكبر مطار في العالم.

وفي عام 2013، ساهم قطاع الطيران في ضّخ 26.7 مليار دولار في اقتصاد دبي؛ أي ما يعادل 27 بالمئة من إجمالي الناتج المحلي للإمارة. وبحلول عام 2030، يعتقد السيد غريفيث أن هذا سيزيد ثلاثة أضعاف، مرتفعًا إلى 88 مليار دولار.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat