https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

تضاعُف أعداد السائحين الصينيين المتوجهين إلى دبي في العقد القادم

10/03/2015 - اخبار دبي السياحية
تضاعُف أعداد السائحين الصينيين المتوجهين إلى دبي في العقد القادم

ستزداد شعبية دبي في أوساط السائحين الصينيين حيث من المتوقع أن تتضاعف أعداد السائحين الوافدين من هذه الدولة الشرق آسيوية على مدار السنوات العشرة القادمة.

يشير التقرير الصادر عن مؤسسة أكسفورد إيكونوميكس ومجموعة إنتركونتيننتال أوتيلز إلى أن الأجور المتزايدة والخطوط الجوية الأفضل ستشجع مواطني أكبر دولة في العالم من حيث أعداد السكان على التوجه للسياحة في دبي.

وتتوقع الدراسة أن أعداد الوافدين من الصين ستطرأ عليها زيادة هائلة بنسبة 98 بالمائة بحلول عام 2030 حيث سترتفع الأعداد إلى 545.000 سائح. كما يُتوقع أن ينفق هؤلاء السياح 781 مليون دولار أمريكي (518 مليون جنيهًا استرلينيًا) في عام 2015 مقارنة بـ 400 مليون دولار في عام 2013.

وفي هذا الصدد قال باسكال جوفين، مدير العمليات في مجموعة إنتركونتيننتال أوتيلز للهند والشرق الأوسط وأفريقيا: "من المؤكد أن هؤلاء السائحين سيكونون من العملاء الأساسيين لدبي نظرًا لأعدادهم المتزايدة ومتوسط الإنفاق المتنامي."

وأضاف ماثيو غرين رئيس قسم الأبحاث والاستشارات في CBRE Middle East للإمارات العربية المتحدة أن الصين ستظهر بصفتها إحدى الأسواق المهمة بالنسبة لدبي نظرًا لارتفاع تصنيف الصين من المراكز المتوسطة في قائمة الدول التي يزيد مستوى الدخل القابل للإنفاق بها.

ففي عام 2014, شغل حوالي 344,330 سائحًا صينيًا فنادق الإمارة وشققها الفندقية، مما يمثل زيادة بنسبة 25 بالمائة مقارنة بعام 2013, وذلك وفقًا للإحصائيات الصادرة عن دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي.

وقد احتلت الصين في العام السابق المركز السابع في قائمة كبرى الأسواق السياحية بالنسبة للإمارة حيث احتلت المملكة العربية السعودية والهند والمملكة المتحدة المراكز الثلاثة الأولى في هذه القائمة.

وفي شهر فبراير، قامت دبي بمساعدة السياح الصينيين في الاحتفال بعام الماعز حيث قامت بتزيين العديد من المناطق برموز وجمل مكتوبة باللغة الشرق آسيوية المُفترض أنها مقتبسة من الحكم التقليدية القديمة.

كما قامت الفرق الموسيقية بإمتاع الزوار وتسليتهم من خلال رقصات الأسود والأغاني التقليدية الشهيرة في الصين احتفالاً بالعام الجديد.

وقد صرح إياد الكردي رئيس قسم الأعمال لدى شركة ماستركارد الرائدة في مجال بطاقات الائتمان في الإمارات العربية المتحدة قائلاً: "يعد السائحون الصينيون أحد أهم أركان سوق السياحة في هذه البقعة من العالم. ونحن نرحب بهم بقلوب مفتوحة كما نأمل أن يستمتعوا بجولات التسوق."




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat