https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

شركة الاتحاد للطيران تحصل على لقب "شركة طيران العام"

12/02/2015 -
شركة الاتحاد للطيران تحصل على لقب "شركة طيران العام"

يشهد الحدث الذي تنظمه مجلة "آيرلاين إيكنوميكس" تَسَلُّم شركات الطيران الأوسمة بناءً على التصويت على إنجازاتها في قطاع الطيران مع وضع الإنجازات البارزة في الاعتبار.

ويُعد حصول شركة الاتحاد للطيران على لقب شركة طيران العام بمثابة إضافة الكرز إلى الكعكة، حيث شهد العام المنصرم حصول الشركة على العديد من الجوائز.

وفي عام 2014، شهدت الشركة نقلة نوعية من حيث النمو والابتكار والخدمة وإطلاق عشر وجهات جديدة وضخ استثمارات هائلة في شراكات جديدة قائمة على الحصص.

وخلال العام الماضي، كشفت الشركة عن مظهر مختلف تمامًا لطائراتها وزي موظفيها، مع تحديث الخدمات التي تقدمها أثناء الرحلات، وربما كانت الإضافة الأبرز هي خدمة "الإيوان" من شركة الاتحاد للطيران - وهي عبارة عن شقة فاخرة مع خادم شخصي في الأجواء.

ويُعد حصول الشركة على لقب شركة طيران العام من Aviation 100 Awards إضافة مميزة إلى حصيلة الجوائز الأخرى التي حصلت عليها الشركة، بما في ذلك حصولها على أعلى الأصوات من حيث كونها واحدة من أكثر شركات الطيران أمانًا على مستوى العالم من قبل موقع AirlineRatings.com ولقب شركة الطيران الرائدة عالميًا في حفل World Travel Awards.

ولقد صعدت شركة الاتحاد للطيران إلى قمة قطاع الطيران بالرغم من تأسيسها عام 2003.

وبهذه المناسبة، قال السيد جيمس هوغن، رئيس شركة الاتحاد للطيران ومديرها التنفيذي: نحن فخورون للغاية لأن ما حققناه من إنجازات خلال عام 2014 نال تقدير وإشادة الزملاء في قطاع النقل الجوي، وتعكس هذه الجوائز التقدم الكبير الذي أحرزته الشركة خلال الفترة الوجيزة من عمرها.

كما وصف عام 2014 بأنه عام محوري في تاريخ الشركة، فقد جاء شاهدًا على الانفراد بالريادة بفضل تقديم الأفكار والفرص المبتكرة، كما أوضح السيد هوغن أن الشركة تتطلع إلى مزيد من الإنجازات خلال عام 2015، مع المضي قدمًا في مسيرة النمو بدعم من موظفينا وشركائنا بما في ذلك شركة ذا فيرست جروب.

ومن جهته، أفاد فيليب توزر- بينتون، مدير تحرير مجلة "آيرلاين إيكنوميكس" قائلاً: تجدر الإشارة إلى أن جائزة شركة طيران العام تهدف إلى تقدير مستوى الأداء على صعيد الأسطول والإدارة المالية وتنفيذ خطة الأعمال، والتي أخذت في الاعتبار بالنسبة لشركة الاتحاد للطيران قدرتها المدهشة على التوسع بتكلفة ضئيلة في أسواق رئيسية في جميع أنحاء العالم خلال عام 2014.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat