https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

نمو المعروض وعدد المشروعات الجديدة يعكسان الثقة بالاستثمار السياحي في دبي

22/12/2015 - أخبار قطاع الفنادق
نمو المعروض وعدد المشروعات الجديدة يعكسان الثقة بالاستثمار السياحي في دبي

أكثر من 33.000 غرفة فندق في مرحلة التخطيط والإنشاء في دبي

أفاد تقرير مشترك لشركتي ديلويت للدراسات، وإس تي آر للأبحاث الفندقية، بأن عدد الغرف الفندقية الجديدة والمعلن عنها في مرحلة التشييد أو التخطيط في دبي وصل إلى 33 ألفاً و350 غرفة فندقية في أيلول 2015، مقارنة مع 22 ألف غرفة فندقية في يوليو 2014، بنمو ما نسبته 51%، مشيراً إلى أن النمو القوي في المعروض الفندقي الجديد يعكس الثقة بسوق الاستثمار السياحي هناك.

وأشار التقرير إلى أن واحداً من التحديات الهامّة التي تواجهها السوق في المرحلة الحالية، هو توفير أسعار تناسب مختلف شرائح الزوار، وتجعل من دبي  وجهة جاذبة لمجموعة واسعة من السياح المحتملين في إطار الخطط المتوجهة لاستقطاب 20 مليون زائر بحلول عام 2020 تزامنًا مع إكسبو دبي في نفس العام.

وحيث أن قطاع الفنادق الفاخرة من فئة خمس نجوم شهد أعلى نسبة تراجع في متوسط العائد وسعر الغرفة الفندقية، مقارنة بالفئات الفندقية الأخرى، في نفس الوقت الذي لايزال قطاع الفنادق المتوسطة يحقق مستويات إشغال عالية وصلت إلى ما نسبته 88% خلال الفترة بين يناير ومايو لعام 2015.

وبشكل أكثر دقة، كشف التقرير المشترك أن المعروض الجديد من الغرف الفندقية أسهم في إيجاد ضغوط على الإشغال الفندقي، إضافة إلى متوسط سعر الغرفة خلال النصف الأول من عام 2015، مقارنة بالفترة ذاتها من العام المنصرم 2014، مشيراً إلى أن تراجع قيمة بعض العملات وتأثر بعض الأسواق قلّصا بشكل محدود من معدلات التدفق السياحي بالنسبة لبعض الأسواق الرئيسة المصدرة للزوار على المستوى العالمي.

ووفقًا للتقرير فإن السوق الفندقية عموماً استطاعت التأقلم مع حالة الأسعار الجديدة، للحفاظ على الطلب المحتمل على الغرف الفندقية في مختلف الأوقات خلال الأشهر الأخيرة. وبيّن أن النمو القوي في المعروض الجديد، ووجود عدد كبير من المنشآت الفندقية التي تدخل في مرحلة التخطيط والإنشاء، يعكسان الثقة بسوق الاستثمار السياحي والفندقي في دبي، ما يشير إلى مستقبل إيجابي للقطاع هناك، ضمن الخطط الطموحة الهادفة إلى زيادة معدلات التدفق السياحي، ورفع مساهمة السياحة في اقتصاد دبي.

وكشف التقرير أنه في يوليو 2014 كان هناك 71 فندقاً من مختلف الفئات في مرحلة التخطيط والبناء والتي تضم أكثر من 22 ألف غرفة فندقية، فيما وصل العدد في سبتمبر 2015 إلى 126 فندقاً تضم نحو 33 ألفاً و350 غرفة فندقية، ما يشير إلى ارتفاع يُقدر بقيمة 51% في عدد المنشآت الجديدة المعلن عنها في السوق، في مرحلة التخطيط أو الإنشاء.

وذكر التقرير أن متوسط إشغال قطاع الفنادق الراقية والفاخرة، خلال الأشهر الخمسة الأولى من هذا العام، تراجع مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، كما شهد تراجعاً محدوداً في عام 2013، لكن الطلب على الغرف الفندقية من هذه الفئة خلال الفترة من يناير ومايو 2015 سجل نمواً بنسبة 9.6%.

بالإضافة إلى أن المعروض الجديد من الغرف الفندقية نما بنسبة 12%، ما أسهم في تراجع الإشغال، في وقت انخفض متوسط سعر الغرفة في هذه الفترة 9.5% جراء نمو المعروض الجديد، والمنافسة في السوق على الأسعار.

وبيّن التقرير أن قطاع الفنادق المتوسطة في السوق لايزال يحقق مستويات إشغال عالية وصلت إلى 88% خلال الفترة بين يناير ومايو 2015. وأوضح التقرير أن كلاً من السعودية والهند والمملكة المتحدة، تعد من أبرز الأسواق المصدرة للسياح.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
	
	
     

    
live-chat