https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

دبي تتحول إلى ركوب الدراجات

21/12/2015 - أخبار دبي لايف ستايل
دبي تتحول إلى ركوب الدراجات

الإمارة تستقطب راكبي الدراجات من الهواة والمحترفين على حدٍ سواء مع مجموعة من المسارات من الطراز العالمي والمنشآت والفعاليات التنافسية

غزت رياضة ركوب الدراجات العالم والتي يسيطر عليها الرجال في منتصف العمر الذين يرتدون الليكرا حيث لُقِّبت بالغولف الجديد.

فقد أحرزت دبي تقدمًا سريعًا في هذا المجال، حيث استثمرت ملايين الدراهم في منشآت صُمِّمت لتعزيز الرياضة لأغراض ترفيهية وتنافسية.

وخلال الأسبوع الماضي، منحت هيئة الطرق والمواصلات بدبي عقودًا لإنشاء مسارات لركوب الدراجات والجري في خمس مناطق بالإمارة كجزء من إستراتيجيتها لتشجيع أنماط الحياة النشطة.

ويتم إنشاء مسارات ركوب الدراجات التي تمتد لمسافة 57 كيلومترًا خلال العام القادم في أحياء الورقاء ومشرف ومردف والمزهر والخوانيج، مع استثمار 79 مليون درهم في هذه البنية التحتية.

من جانبه، صرَّح السيد مطر الطاير، رئيس مجلس إدارة هيئة الطرق والمواصلات ومديرها التنفيذي بقوله، توفر مشاريع إنشاء المسارات المخصصة لركوب الدراجات والجري خيارات مناسبة لتشجيع المقيمين على ممارسة الرياضة وركوب الدراجات.

كما تضمن أن البنية التحتية للأحياء السكنية مواتية لممارسة الرياضة فضلاُ عن فوائدها الصحية الهائلة لأفراد المجتمع.

من ناحيةٍ أخرى، افتتحت هيئة الطرق والمواصلات مؤخرًا مسارًا لركوب الدراجات بدبي بطول 8.4 كيلومتر بحي "دستركت وان" الواقع بمدينة محمد بن راشد آل مكتوم التي تبلغ كلفتها 35 مليار درهم إماراتي.

وحتى الآن، أنشأت هيئة الطرق والمواصلات مسارات لركوب الدراجات امتدت لأكثر من 178 كيلومترًا في شتى أرجاء دبي.

ويشمل ذلك 115 كيلومترًا بطريق سيح السلّم وطريق القدرة و17 كيلومترًا بطريق جميرا و1.4 كيلومتر بطريق 7، والذي يربط بين طريق جميرا وطريق آل مكتوم، و11 كيلومترًا بالمنطقة المركزية ببر دبي و1.6 كيلومتر بمحطة مترو مول الإمارات و1.9 كيلومتر بمحطة مترو الرقة و3.5 كيلومتر بمنطقة القوز السكنية الثالثة و4 كيلومتر بند الشبا.

ولا يقتصر الهدف من ذلك على تعزيز رياضة ركوب الدراجات فحسب، ولكن يُعد بديلاً  لوسائل النقل الآلية الأخرى.  

كما تُخطِّط هيئة الطرق والمواصلات لنشر مسارات مخصصة لركوب الدراجات في كافة أنحاء الإمارة كي تُستخدَم كوسيلة نقل صديقة للبيئة.

ولقد شارف مسار ركوب الدراجات بدبي مارينا على الاكتمال والذي سيخدم ركاب ترام دبي.

ووفرت هيئة الطرق والمواصلات أيضًا مواقف للدراجات بمحطات المترو في كلٍ من الخطين الأحمر والأخضر.

يأتي ذلك في إطار خطة الإمارة الرئيسية للدراجات والتي تشمل مسارات لركوب الدراجات تربط المجتمعات بالشواطئ والمولات التجارية والحدائق، فضلاً عن مختلف مناطق وسائل النقل العام مثل محطات المترو والقطار.

ويتمثل الهدف في إنشاء 900 كيلومتر من المسارات بحلول عام 2020، حيث تقول هيئة الطرق والمواصلات أنهم ماضون في تحقيق هذا الهدف.

وفي الوقت نفسه، رسخت دبي مكانتها على خارطة ركوب الدراجات للمحترفين حيث أطلقت النسخة الثالثة من طواف دبي رسميًا خلال الأسبوع الماضي، والذي يقام في الفترة من 3 إلى 6 فبراير.

ويقود البطل الأوليمبي البريطاني برادلي ويغينز الفائز بسباق فرنسا ماراثون النجوم في حدث عام 2016، والذي يستقطب آلاف المتفرجين سنويًا.

وتبلغ مسافة سباق فبراير، الذي يشارك به 16 فريقًا، الأطول حتى الآن من حيث المسافة، ذي الأربع مراحل 671 كيلومترًا.

ويقول السيد ويغينز، أنا متحمس حقًا لدخول السباق مع فريقي في طواف دبي 2016، وأردف قائلاً، إنه لحدث مثير حقًا حيث نتطلع إلى منافسة بعض أفضل الفرق على مستوى العالم.

كما يشارك الفائزان السابقان تايلور فيني (2014) ومارك كافنديش (2015) بطواف دبي 2016.

ويبدأ السباق من نادي دبي الدولي للرياضات البحرية (DIMC) حيث تمر المرحلة الأولى بالشارقة ورأس الخيمة وتنتهي في الفجيرة.

بالإضافة إلى ذلك، تنطلق الجولتين الثانية والثالثة من المناطق الصحراوية الوعرة ودبي مارينا ونخلة جميرا والمنحدر الشاهق بسد حتا، وتُختَتم الجولة بمرحلة البرج البالغة 132 كيلومترًا، والتي تبدأ من نادي دبي الدولي للرياضات البحرية وتنتهي عند برج خليفة، مرورًا بالمعالم الرئيسية بالإمارة بما في ذلك مضمار ميدان وشاطئ الممزر وجسر آل مكتوم والمدينة القديمة وعلم الاتحاد وبرج العرب.

جدير بالذكر أن ويغينز وكافنديش بالإضافة إلى غيرهم من نجوم الرياضة الدولية يهتمون برياضة ركوب الدراجات في دبي، فضلاً عن بطل العالم مرتين للفورمولا وان والدراج البارع، فرناندو ألونسو.

ولقد شارك السائق الإسباني من خلال شركة (نوفو) لإدارة الاستثمارات الرياضية الكائنة بمنطقة الشرق الأوسط لتنفيذ مشروع جديد للدراجات.

من جانبه، يوضح السيد ناثان بيلاي، الشريك الإداري لشركة نوفو، أن الظروف الاجتماعية والاقتصادية والسوقية الحالية تمثل جذبًا للمستثمرين.

ويركز بحثنا على قطاعات معينة من السوق حيث يتفوق ركوب الدراجات على المشاركين والاستهلاك واهتمام وسائل الإعلام.

ويضيف السيد بيلاي أن هناك فرصة مواتية لتقديم فعاليات ركوب الدراجات بمستوى عالٍ في منطقة الشرق الأوسط.

ولكن يُفضَّل أن نسرع في العمل حيث يتحول العديد من رجال الأعمال إلى هذا المجال.

وفي وقتٍ سابق من هذا العام، افتُتِح متجر ليف، أول متجر للدراجات مخصص للسيدات فقط، في بوكس بارك بدبي بطريق الوصل، جميرا، ولا زال هناك المزيد نظرًا لشعبية الرياضة المتزايدة.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat