https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

قطاع الشقق الفندقية في دبي في ارتفاع

24/09/2014 - أخبار دبي العقارية أرسله بوب برونسكيل
قطاع الشقق الفندقية في دبي في ارتفاع

يواصل قطاع الشقق الفندقية في إمارة دبي ارتفاعه نتيجة للتنويع الذي يحدثه السائحون في عروض الإقامة وترويج الحكومة لخيارات العقارات متوسطة القيمة بشكل أكبر، وذلك وفقًا لتقرير جديد صادر عن شركة "كوليرز".

في الشهر الماضي، كُشِف النقاب عن استقطاب الإمارة لعدد قياسي من السائحين خلال النصف الأول من عام 2014 في الفترة ما بين شهري يناير ويونيو، حيث أقام في مدينة دبي 5.8 مليون زائر ممثّلين زيادة بلغت 2.3 بالمائة مقارنةً بالعام الماضي.

هذا وقد رغب العديد من هؤلاء الزائرين في التمّتع بإقامة استثنائية ينعمون فيها بالعديد من الشقق الفندقية المتميّزة بخلاف الفنادق التقليدية.

وفي الوقت الحالي، يمثّل هذا النوع الخاصّ من السكن 28 بالمائة من معروض الغرف المتاحة في دبي، مما يتيح الفرصة للسائحين وذلك للتمتّع بعرض الشقق الفندقية الفريد من نوعه - حيث امتزاج وسائل الراحة المنزلية بالخدمات المتميّزة المتوفرة بالفنادق.

جدير بالذكر أنّ الشقق الفندقية، المعروفة كذلك باسم الشقق الفندقية المفروشة، تستهوي الضيوف، ولاسيما العائلات، الطامحين إلى فترات إقامة متوسطة إلى طويلة المدى، حيث بلغ متوسط فترة إقامة الزائرين العام الماضي 5.3 يوم، أي ما يصل إلى ضعف فترة الإقامة في الفنادق تقريبًا، وذلك وفقًا للتقرير الصادر عن شركة "كوليرز".

وبالإضافة إلى ذلك، فقد بلغ متوسط معدل الإشغال لهذا النوع من الإقامة 82 بالمائة خلال عام 2013، ممثّلاً زيادة سنوية بلغت نسبتها 3.8 بالمائة مقارنةً بالعام الماضي.

وفي هذا الصدد، صرّح السيد فيليبو سونا، رئيس قطاع الفنادق في مكتب دبي التابع لشركة "كوليرز إنترناشيونال"، لوكالة "ذا ناشونال" الإخبارية بقوله: "توفر الشقق الفندقية المفروشة استراتيجية تخفيف من المخاطر للشركات [العقارية] الكبرى بهدف التنويع بين فئات أصول أخرى."

واستطرد بقوله: "فهي تتسم بالمرونة وبكونها أكثر ميلاً إلى الركود بوجه عام، حيث يمكن أن تغيّر استراتيجيتها بسهولة من استراتيجية مماثلة للإقامة في الفنادق التي تستهدف سائحي الإقامة قصيرة المدى إلى استراتيجية مماثلة للإقامة في العقارات السكنية التي تستهدف نزلاء الإقامة طويلة المدى".

تجدر الإشارة إلى أنّ الشقق الفندقية في دبي تشكّل استثمارًا راسخًا، حيث يمكنها الاستفادة من قطاع السياحة المزدهر في الإمارة، مما يعقبه تمتّع المالك بعائدات طيّبة، وسيشقّ المزيد من الزائرين طريقهم إلى الإمارة في أعقاب تكثيف دائرة السياحة والتسويق التجاري جهودها الترويجية على مدى السنوات المقبلة، وذلك بهدف تحقيق هدفها المنشود باستقطاب 20 مليون سائح سنويًا إلى الإمارة بحلول عام 2020.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat