https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

العقارات في دبي استثمار المستقبل

24/09/2014 - أخبار دبي العقارية أرسله نيل كينغ
العقارات في دبي استثمار المستقبل

يُعد الاستثمار في إمارة دبي قرارًا صائبًا من الناحية التجارية وذلك بفضل اقتصادها القوي ووضعها الآمن، فهذا هو الوقت الأنسب لاتخاذ الخطوة الأولى في مجال العقارات نظرًا لتقدم سوق العقارات بالإمارة من نجاح إلى نجاح.

في الآونة الأخيرة، صنّفت مؤسسة "نايت فرانك" للاستشارات العقارية السكنية والتجارية سوق العقارات بدبي كأنشط الأسواق على مستوى العالم في ظل معدل نمو غير مسبوق يتجاوز معدلات نمو 53 منطقة أخرى في أنحاء العالم، حيث كشف مؤشر الشركة العالمي لأسعار العقارات عن تحقيق الإمارة لمعدل نمو سنوي بلغ 27.7 بالمائة والذي يتقدم على الصين، أقرب منافسيها، بمعدل 17.5 بالمائة.

كما يعمل الوضع الآمن في المنطقة على تحفيز النمو في سوق العقارات بدبي وذلك وفقًا لما أورده الرئيس التنفيذي لبنك الإمارات دبي الوطني، أحد أكبر البنوك في الإمارة، حيث قال: يُنظر إلى الإمارات العربية المتحدة كاقتصاد مستقر للغاية وعلى درجة عالية من الحوكمة وحسن الإدارة والأمن وقد ترتب على ذلك استقطاب الاستثمارات من سوريا والعراق.

ومن هذا المنطلق فإنه يعتقد أنّ هذه الحالة التي تنعم بها دولة الإمارات بوجهٍ عام وإمارة دبي بشكل خاص ستستمر في استقطاب المستثمرين إلى المنطقة، مما يتيح لهم الاستفادة من كافة الجوانب ذات الصلة بالسوق العقاري المزدهر، مثل قطاع الضيافة وقطاع العقارات السكنية.

كما أشارت أحدث دراسات شركة "جونز لانغ لاسال" (JLL) عن سوق العقارات بدبي إلى المناطق العقارية بالإمارة التي أحرزت تقدمًا خاصةً خلال الربع الثالث من عام 2014.

العقارات المكتبية

وفقًا لتقرير شركة "جونز لانغ لاسال"، ظلت حركة الإيجارات في المنطقة التجارية المركزية الرئيسية مستقرة خلال الثلاثة أشهر الأخيرة، ولكن من المتوقع استمرار زيادة الطلب على العقارات المكتبية من الفئة الأولى، كما رأت الشركة أن العقارات ذات الموقع المتميز والمزودة بأماكن لانتظار السيارات تبلي بلاءً حسنًا مقارنة بغيرها.

وبالإضافة إلى ذلك، لازالت أسعار مباني مركز دبي المالي العالمي مرتفعة مما أدى إلى زيادة الطلب على المناطق المجاورة لهذه المنطقة الحرة والتي يمكن أن توفر وحدات عالية الجودة بأسعار منخفضة - مما يمثل خيارات جذابة للمستأجرين المحتملين.

سوق العقارات السكنية

استمرت قيمة العقارات في دبي في الارتفاع خلال الربع الأخير إلى جانب عائدات الإيجار لأصحاب العقارات، حيث ارتفع متوسط الإيجارات بنسبة اثنين بالمائة وواحد بالمائة خلال فترة الثلاثة أشهر الأخيرة مما أدى إلى فترة تميزت بالاستقرار، كما تتوقع شركة "جونز لانغ لاسال" أن تظل معدلات الإيجار والأسعار ثابتة نسبيًا لنهاية العام، حيث يسير السوق بخطى ثابتة ومستقرة.

وبالإضافة إلى ذلك، كشفت إحصاءات صادرة عن شركة The First Group عن تزايد الإقبال على سوق العقارات السكنية بفضل المشاريع الإنشائية التي يديرها قسم إدارة الأصول بالشركة في ظل معدلات إشغال اقتربت من مائة بالمائة مع استمرار حركة الإيجارات في الصعود بقوة.

سوق الفنادق

حافظت معدلات إشغال الفنادق وأسعار الغرف اليومية على معدلات نمو قوية خلال السنة المنتهية في أغسطس 2014 وذلك وفقًا لتقرير شركة "جونز لانغ لاسال"، وتتوقع الشركة استمرار تحسن أداء القطاع لبقية السنة حيث تفرض دبي نفسها كوجهة سياحية رائدة.

ومن ناحية أخرى، تأتي دائرة السياحة والتسويق التجاري بحلول مبتكرة لزيادة أعداد الزائرين إلى 20 مليون زائر سنويًا بحلول عام 2020 مما يساعد قطاع الفنادق على مواصلة جني ثمار هذه الجهود المضنية.

سوق تجارة التجزئة

أُعلِن عن العديد من المشاريع المثيرة خلال الربع الأخير مثل مول العالم المحطِم للأرقام القياسية والذي سيدعم القطاع بشكلٍ كبير عند افتتاحه، كما شهدت الأشهر الثلاثة الأخيرة تحول اهتمام شركات التطوير العقاري إلى المجتمعات، بغرض لفت انتباه السكان، مما يعمل على زيادة الإيرادات.

وقد أضافت شركة "جونز لانغ لاسال" أنه في حين لا يتوقع شروع غالبية القطاع في خطوات تعهّد الاكتتاب قبل عام 2017 على الأقل، فإنّ السوق سيتلقى مزيدًا من رأس المال خلال العامين القادمين.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat