https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

لاتحاد للطيران تتبرع بـ70000 درهم لدعم مؤسسة سرطان الثدي

27/08/2014 - أخبار الإستثمار في دبي أرسله نيل كينغ
لاتحاد للطيران تتبرع بـ70000 درهم لدعم مؤسسة سرطان الثدي

تبرعت الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، شركة الاتحاد للطيران، بما يربو على 70000 درهم إماراتي (أي ما يعادل 11500 جنيهًا إسترلينيًا) لدعم الجهود التي تبذلها مؤسسة "سرطان الثدي – العالم العربي"، وهي مؤسسة خيرية تدعم النساء المصابات بالمرض بعد تشخيص حالاتهن.

يُذكر أنّ أعضاء المؤسسة قد جمعوا هذه الأموال من خلال القيام بتبرعات ذاتية بأنفسهم واستضافة العديد من الأحداث، مثل دورات الطهي الصحي ومبيعات خبز مُعدّ باللون الوردي، كما تم جمع الأموال من خلال بيع الأشرطة والأساور الوردية.

وقدمت السيدة أوبري تيدت، نائب رئيس شركة الاتحاد للطيران المختص بخدمات الضيافة، وليندن كوبيل، رئيس شؤون الاستدامة في الشركة، شيكًا بالمبلغ إلى الدكتور ريتشارد رايس، المدير الطبي لمؤسسة "سرطان الثدي – العالم العربي".

وعبّرت السيدة تيدت عن شعورها بقولها: "يسعدنا أن نقدم الدعم مرةً أخرى إلى مبادرات التوعية بمرض سرطان الثدي في مجتمعاتنا المحلية، فنحن نؤمن بأهمية تعزيز الوعي بهذا المرض في الإمارات، والمساهمة في توفير العلاج والرعاية اللازمة للنساء اللاتي قد لا تتوفر لهنّ السبل لسداد تكاليف ذلك".

وخلال شهر أكتوبر، تُخطط الاتحاد للطيران لإقامة المزيد من الفعاليات بالتزامن مع الشهر العالمي للتوعية بمرض سرطان الثدي، وهي مناسبة معترف بها عالميًا، وتأمل الشركة في تحسين الوعي بالمرض بين موظفيها وفي أوساط المجتمع بدولة الإمارات العربية المتحدة.

خلال العام الماضي، منحت شركة الطيران الفرصة لموظفيها وأزواجهم لإجراء فحص لمرض السرطان والخضوع لتصوير الثدي دون دفع أي مبالغ لتغطية التكاليف، وجاء هذا البرنامج ضمن مشروع تعاوني مع الاتحاد للطيران التي تعمل جنبًا إلى جنب مع مستشفى رجيل، التي وفرت وحدة متنقلة لذلك.

تجدر الإشارة إلى أنّ هذا التبرع لمؤسسة "سرطان الثدي – العالم العربي" جاء تقديرًا للعمل الشاق الذي قامت به المؤسسة من أجل رفع التوعية بهذا المرض وتقديم الخيارات المتاحة لأولئك اللاتي تم تشخيصهنّ، كما تقدم المؤسسة الأموال اللازمة لتوفير العلاج والعناية اللاحقة للنساء المصابات بسرطان الثدي.

وفي هذا الإطار قال الدكتور رايس: "نتوجه بجزيل الشكر والامتنان إلى الاتحاد للطيران على تبرعاتها الكريمة لدعم جهود مؤسسة سرطان الثدي – العالم العربي، وسوف تُستخدَم هذه التبرعات في تقديم يد المساعدة إلى المريضات اللاتي لا يستطعن تحمل تكاليف العلاج بما يوفر لهنّ فرصة أكبر للانتصار على هذا المرض المهدد لحياتهن".




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat