https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

سوق التجزئة في الإمارات يحتل المركز 4 في مؤشر شركة أيه تي كيرني العالمية لتطوير تجارة التجزئة

03/07/2014 -
سوق التجزئة في الإمارات يحتل المركز 4 في مؤشر شركة أيه تي كيرني العالمية لتطوير تجارة التجزئة

حلت دولة الإمارات العربية المتحدة في المرتبة الرابعة في مؤشر شركة أيه تي كيرني العالمية لتطوير تجارة التجزئة وبذلك فإنها ترتفع مركزا واحدا عما كانت عليه سابقا في هذا المؤشر.

ولكن ما الذي أثر فعليا على هذه القفزة الطفيفة؟ هل كان فوز دبي في استضافة معرض اكسبو العالمى 2020 أثر على هذه الخطوة بشكل حقيقي؟.

وجاءت قبل دولة الإمارات العربية المتحدة في المؤشر التشيلي والصين والأوروغواي، حيث سجلوا المركز الأول والثاني والثالث على التوالي  مع البرازيل التي جاءت آخيرا في المركز الخامس.

ارتفعت مبيعات التجزئة وسوق العقارات في الإمارات، حيث وصلت التجزئة إلى نسبة 5% خلال عام 2013، وإلى 66 مليار دولار. ويعتقد خبراء أن هذا التطور تأثر من خلال فرصة استضافة معرض اكسبو العالمى فى عام 2020، وهذا يدل على ما يجري على إيجابية للبلاد في المستقبل القريب.

كما يعتقد أن هذا قد يكون له تأثير كبير على ثقة المستهلكين، حيث أن الإمارات تعتبر كموقع متطور وفاخر للتسوق.

ومن الأمثلة على عقارات دبي  فإن افتتاح " ذا بيتش"  في فبراير  2014 يعد استثمار ناجح، حيث تألف هذا المشروع من مركز تجاري على الواجهة البحرية، إلى جانب  السينما في الهواء الطلق والمطاعم وملعب، وتوفير كل ما يحتاجه الزوار من تجربة التجزئة.

وإلى جانب التطورات الإيجابية فيما يتعلق سوق التجزئة، سيكون هناك خطط لمشاريع أخرى واسعة النطاق في دولة الإمارات العربية المتحدة في المستقبل القريب، والتي يمكن أن يكون لها تأثير كبير على كل من السياح والمستهلكين المحليين.

ومن عقارات دبي التي تعد استثمار ناجح  "فالكن ستي أف ووندرز" الذي سيتم افتتاحه  في وقت قريب، إضافة إلى أنه سيكون موطنا لسلسلة من النسخ المتماثلة رائعة، حيث يتميز بأنه يضم عجائب الدنيا السبع ، فضلا عن معالم الشهيرة مثل برج إيفل.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat