https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

لجنة معرض إكسبو الدولي 2020 تجري حوارها العام الأول

16/06/2014 - أخبار دبي العقارية أرسله نيل كينج
لجنة معرض إكسبو الدولي 2020 تجري حوارها العام الأول

أجرت اللجنة المكلفة بمهمة تجهيز دبي لفعاليات معرض إكسبو الدولي 2020 حديثها العام الأول للجمعية العامة التابعة للمكتب الدولي للمعارض، وهي الجهة المسؤولة والمعنية بهذه الفعالية.

يذكر أن دبي فازت بحق استضافة المعرض في نوفمبر الماضي متعهدة بتطبيق مفهوم "تواصل العقول وصنع المستقبل"؛ لتحظى بفرصة استضافة هذه الفعالية المتميزة التي ستستمر لمدة ستة أشهر. وقد كان فوز دبي بهذه الفعالية حدثًا تاريخًا، حيث إن ذلك أول انعقاد لهذا الحدث في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا (MENASA).

جدير بالذكر أن لمعرض إكسبو الدولي 2020 دلالات كبيرة لإمارة دبي، وليس السبب في ذلك إلى أنه يتوقع أن يجذب 25 مليون زائرًا فحسب، بل لأنه أيضًا سيضيف 89 مليار درهمًا إماراتيًا (14.4 مليار جنيه إسترليني) للاقتصاد وسيعزز البنية التحتية لدبي.

إضافة إلى ذلك ستعزز هذه الفعالية من سمعة الإمارات العربية المتحدة لاسيما وهي الدولة المتقدمة ذات التفكير المتقدم.

وسيقام المعرض خلال الفترة من 20 أكتوبر 2020 إلى 10 أبريل 2021 في مركز دبي التجاري بجبل علي. لقد صاغت اللجنة جميع أعمال الإنشاء المطلوب استكمالها قبل افتتاح فعاليات هذا الحدث، وأعلنت اللجنة مؤخرًا أنها ستنتهي من هذه الأعمال قبل عام كامل من الموعد المقرر للافتتاح.

وفي هذا الشأن علق الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس دائرة الطيران المدني ورئيس اللجنة التحضيرية العليا لمعرض إكسبو 2020 قائلاً: "إن خارطة طريق معرض إكسبو دبي 2020 تسير قدماً بشكل جيد، ونحن نؤكد التزامنا بتنظيم مهرجان إكسبو تحولي عالمي يسعى لابتكار حلول ملهمة وعملية لمستقبلنا المشترك من خلال علاقات الشراكة والتعاون".

وخاطبت وزيرة الدولة وعضو اللجنة التحضيرية العليا، ريم الهاشمي، الدول الأعضاء في مكتب المعارض الدولي قائلة أن معرض إكسبو الدولي 2020 في دبي سيكون المنصة التي نواصل من خلالها تنفيذ رؤية قيادة بلدنا الحكيمة حول "أهمية التواصل والتنقل والفرص الاقتصادية والممارسات المستدامة، باعتبارها دعامات رئيسة في عالم اليوم المترابط.".

وأضافت: "نحن نهدف إلى تقديم (إكسبو) مميز وسلس، بالاستفادة من هذه الجهود الوطنية الرامية إلى تنفيذ رؤية أوسع تشكل مستقبل بلدنا خلال الخمسين عامًا المقبلة".

 




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat