https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

تفوق قطاع الضيافة في دبي على المستوى الإقليمي

17/04/2014 - أخبار الإستثمار في دبي أرسله بوب برونسكيل
تفوق قطاع الضيافة في دبي على المستوى الإقليمي

قطاع الضيافة في دبي يواصل تحقيق أعلى معدلات النمو على المستوى المحلي.

أظهرت دراسة أجرتها شركة "إرنست أند يونغ" أنّ دبي شهدت ارتفاعًا بنسبة 10% في متوسط أسعار إيجار الغرف مطلع عام 2014 مقارنة بالنتائج المحققة خلال العام الماضي، وذلك على الرغم من إضافة ما يقرب من 3000 غرفة فندقية جديدة.

وقد وجدت الدراسة أنّ سوق الضيافة في دبي قد نجح في استيعاب هذه القدرة الإضافية، مما أتاح له زيادة متوسط سعر الغرفة إلى 337 دولارًا أمريكيًا (أي ما يعادل 200 جنيه إسترليني) خلال شهر يناير 2014 بعد أن كان 308 دولار خلال الشهر نفسه من العام 2013، وقد انعكس ذلك في زيادة عائدات كل غرفة متاحة بنسبة 6.2 %.

وفي الوقت نفسه، كشفت الدراسة عن انخفاض مستويات الإشغال في بداية هذا العام قليلًا مقارنة بعام 2013، حيث سجّلت دبي معدل 87% في شهر يناير، بنسبة انخفاض قدرها 2.6%، وعلى الرغم من ذلك، لا تزال الأرقام التي تسجلها دبي متقدمة بفارق كبير عن المتوسط الإقليمي.

على مدار العام الماضي، طُرِحت 2780 غرفة جديدة في السوق ضمن الشرائح الفندقية فئة الأربع والخمس نجوم، وقد وجدت الدراسة أنّ متوسط سعر الإيجار اليومي قد زاد بنسبة 6.4 بالمائة عن الـ 12 شهرًا السابقة، بينما سجلت أرقام متوسط عائدات الغرف المتاحة ارتفاعًا بنسبة 5.9  بالمائة لتصل إلى 223 دولارًا.

كما تحسّن أداء سوق الضيافة في دبي على أساس شهري في ظل ارتفاع متوسط معدل الإشغال بنسبة تقارب خمسة بالمائة. إضافة إلى ذلك، ارتفع متوسط أسعار إيجار الغرف بشكل ملحوظ من 305 دولار خلال شهر ديسمبر 2013.

وقد علق يوسف وهبة، رئيس قسم خدمات الاستشارات العقارية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في "إرنست أند يونغ"، بقوله إنّ هذه الزيادات تُعزى إلى حد كبير إلى موسم الذروة السياحية في دبي، نظراً للمناخ الشتوي المعتدل الذي تتمتع به الإمارة خلال شهر يناير، فضلاً عن محفظتها الواسعة من المعالم السياحية التي تجتذب السائحين خلال أشهر الشتاء.

وتحمل آخر دراسة قامت بها شركة "إرنست أند يونغ" بين طياتها آخر الأخبار الإيجابية المتواترة عن قطاع الضيافة في دبي، كما أوضح تقرير جديد أصدرته شركة STR Global أنّ دبي كانت الجزء الوحيد من الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الذي شهد نموًا برقمين عشريين في متوسط سعر الإيجار اليومي خلال شهر يناير.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat