https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

الوصول إلى اتفاق بين الإمارات والصين بشأن حق إنتاج النفط

30/04/2014 - أخبار الإستثمار في دبي أرسله نيل كينغ
الوصول إلى اتفاق بين الإمارات والصين بشأن حق إنتاج النفط

وقعت شركة النفط الوطنية الصينية اتفاق إنتاج مع أبوظبي، عاصمة الإمارات العربية المتحدة، وذلك في مواصلة تعزيز العلاقات بين دول الخليج ودول آسيا، وهي الدول المستهلكة للطاقة بصورة كبيرة.

وقد أدى الاتفاق إلى تشكيل شركة الياسات للعمليات البترولية المحدودة، بحصة تبلغ 60 بالمائة لشركة بترول أبوظبي الوطنية و40 بالمائة لشركة النفط الوطنية الصينية (CNPC).

وفي إطار مواصلة تعزيز اتفاق "الشراكة الاستراتيجية لعام 2012" بين الطرفين، قام رئيس الإمارات العربية المتحدة خليفة بن زايد آل نهيان بالأمس بإضفاء الطابع الرسمي على الاتفاق (29 أبريل).

وقد سجلت أبو ظبي رقمًا مماثلا مع شركة "كونسورتيوم كوري جنوبي" في عام 2012، بما يضمن حصولها على فائدة بنسبة 40 بالمائة في تطوير ثلاثة حقول نفطية بالمنطقة.

وبعد الاتفاق الأخير، ستحصل الشركة الصينية على حصة من النفط الذي يتم إنتاجه في كل من الحقول البرية والبحرية، على الرغم من عدم الاتفاق على التفاصيل الدقيقة لترتيبات تنفيذ الاتفاق بعد.

وقد ظلت الصين تسعى لفترة ما للحصول على موارد نفط وغاز، خوفًا من تضرر نموها الاقتصادي بالمستويات العالية لاستهلاك الطاقة في الصين.

يأتي هذا الاتفاق في الوقت الذي تسعى فيه أبوظبي - والتي يساوي احتياطي النفط المكتشف فيها 98 مليار برميل - إلى بحث كيفية المضي قدمًا بعد انتهاء فترة الامتيازات التي استمرت لمدة 75 سنة مع مجموعات الشركات الغربية في وقت سابق من هذا العام.

وقد كانت الشركات الرئيسية مثل إكسون موبيل ورويال داتش شل وبريتش بتروليوم تهيمن على إنتاج النفط في المنطقة منذ اكتشاف هذه الحقول.

ومع ذلك، فقد ذكرت المجموعات المناقصة للحصول على تمديد لهذه العقود إنهم يعتقدون أن ظهور منافسين من آسيا لن يكون له أي تأثير.

وتخطط دولة الإمارات العربية المتحدة لتعزيز المستوى الحالي من البراميل التي يتم إنتاجها بحوالي 2,9 مليون برميل يوميًا إلى 3,5 مليون برميل يوميًا في خلال الأعوام الثلاثة المقبلة لتأمين الاستفادة من الخبرة الإنتاجية لدى المنتجين الرئيسيين من خلال هذه الامتيازات، خاصة وأن العديد من حقول النفط قد تأثرت بمرور الوقت.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat