https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

فنادق دبي تشهد أعلى معدلات إشغال منذ 7 سنوات

28/03/2014 - أخبار الإستثمار في دبي أرسله بوب برونسكيل
فنادق دبي تشهد أعلى معدلات إشغال منذ 7 سنوات

شهدت فنادق دبي خلال شهر فبراير أعلى معدلات إشغال منذ سبع سنوات.

كشفت الإحصاءات الصادرة عن شركة "إس تي آر غلوبال" عن ارتفاع معدلات الإشغال الشهر الماضي بنسبة 0.7 بالمائة، حيث بلغ معدل الإشغال 88.6 بالمائة، مقارنةً بالفترة نفسها من عام 2013، وبالإضافة إلى ذلك، فإنّ هذا المعدل يُعد أعلى معدل تشهده الإمارة منذ عام 2007.

كما ارتفع متوسط السعر اليومي بنسبة 10.7 بالمائة، حيث بلغ 1102.78 درهم إماراتي (أي ما يعادل 180.63 جنيها إسترلينيًا)، وتُعد هذه الزيادة أعلى زيادة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وذلك وفقًا للدراسة.

استنادًا إلى هذه الإحصاءات، فقد شهدت الإمارة نموًا بلغ مقداره 11.5 بالمائة في إيرادات الغرفة الفندقية المتاحة، وكان من المتوقع أن ترتفع الإيرادات بنسبة إضافية مقدارها 3.8 بالمائة خلال 2014. وفي الوقت ذاته، ارتفع معروض الفنادق الجديدة بمقدار 6.3 بالمائة خلال شهر فبراير الماضي، في حين شهدت معدلات الطلب زيادةً مقدارها 7.1 بالمائة. 

يأتي هذا النمو الإيجابي بعد أسابيع من إعلان استقبال فنادق دبي لأكثر من 11 مليون سائح العام الماضي، ويمثّل ذلك ارتفاعًا يزيد مقداره عن مليون زائر مقارنةً بعام 2012. 

من جانبها قالت السيدة إليزابيث وينكل، العضو المنتدب لشركة "إس تي آر غلوبال" العالمية، أنّ النموّ في حجم الطلب كان قادرًا على تجاوز النموّ المستمر في المعروض، مما قفز بمعدلات الإشغال لأعلى مستوىً لها في السوق في أي شهر من شهور فبراير منذ عام 2007.

تجدر الإشارة إلى أنّ بلدان المملكة العربية السعودية والهند والمملكة المتحدة حلت في مقدمة البلدان العشرة التي قدم منها أكبر عدد من الزائرين الوافدين إلى دبي الشهر الماضي، كما ضمت القائمة ألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية وروسيا والكويت وعمان وإيران والصين. 

يُذكر أنّ دولة الإمارات العربية المتحدة ككل شهدت نتائج إيجابية خلال شهر فبراير، حيث ارتفع متوسط السعر اليومي إلى 882.92 درهمًا إماراتيًا، بزيادة قدرها ثلاثة بالمائة، وفي الوقت ذاته، ارتفعت كذلك إيرادات الغرفة الفندقية المتاحة بنسبة 3.5 بالمائة، حيث بلغت 742.55 درهمًا إماراتيًا، وإضافة إلى ذلك، بلغت معدلات الإشغال في جميع أنحاء البلاد 84.1 بالمائة، بزيادة قدرها 0.5 بالمائة مقارنةً بشهر فبراير عام 2013.

ومع ذلك، لم تكُن الأخبار كلها سارّةً، حيث كشف التقرير عن أنّ إمارة أبو ظبي شهدت أكبر انخفاض من حيث متوسط السعر اليومي خلال الشهر الماضي، فأظهرت الإحصاءات انخفاضًا مقداره 22.9 بالمائة، ليهبط متوسط السعر اليومي إلى 441.16 درهمًا إماراتيًا.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat