https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

أكثر من مليون شخص ينتقلون إلى دبي كل يوم

21/02/2014 - أخبار دبي لايف ستايل أرسله بوب برونسكيل
أكثر من مليون شخص ينتقلون إلى دبي كل يوم

يزداد عدد سكان إمارة دبي بنحو أكثر من مليون شخص خلال وقت النهار.

وكان هذا وفقًا لما ذكرته صحيفة "الخليج تايمز"، التي نشرت بيانات مأخوذة من "مركز دبي للإحصاء". وقد أظهرت الصحيفة أن 1.1 مليون عامل ينتقلون إلى الإمارة كل يوم، ويغادرونها مرة أخرى في الليل. ويعمل هذا الأمر على تضخم عدد سكان المدينة ليصل إلى 3.3 مليون نسمة خلال وقت النهار. 

وأظهرت الأرقام الواردة بأنه بحلول نهاية العام الماضي، فقد تضمن عدد سكان دبي حوالي 1.6 مليون من الذكور و356.515 من الإناث - وهو ما يشكل 75.77% و24.23% على التوالي. وبالرغم من أن هذا الأمر يبدو غير متناسب على الإطلاق، فيمكن تفسير ذلك استنادًا إلى حقيقة أن غالبية العمالة الوافدة إلى الإمارة هم من فئة الرجال الذين لا تعيش معهم أُسرهم. ومع ذلك، فهذا الأمر يعني أنه مقابل كل 100 امرأة، فهناك 313 رجلاً.

وقد كشفت الإحصاءات أن واحدًا من الأسباب الرئيسية لانتقال عديد من العاملين إلى دبي هو تقديم هذه الإمارة لفرصة استثمارية مميزة للغاية لرجال الأعمال العرب. ويتمثل عامل مهم آخر في المعدل المنخفض نسبيًا لتكاليف الإيجار في الإمارات المجاورة. 

ويُقدَّر العدد الإجمالي للموظفين الذين إما يعيشون خارج الإمارة وإما في مساكن مؤقتة بحوالي 1.5 مليون شخص. وفي الوقت نفسه، أظهر التقرير أيضًا أن ثلثي عدد السكان هم من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم من 20 إلى 39 عامًا. 

وبشكل عام، فهناك حوالي 2.213.000 شخص مقيم بشكل دائم في دبي خلال العام الماضي، وذلك في ظل وجود زيادة قدرها 107.000 نسمة في عام 2012. هذا وقد ارتفع عدد الإناث بمعدل 33.565 ليصل إلى 536.515 نسمة، في حين وردت تقارير تشير إلى زيادة عدد الذكور إلى 74.405 نسمة، ليصل المجموع الكلي إلى 1.677.000 نسمة.

وقد ظهرت الفجوة بين عدد الرجال والنساء في الإمارة لتوسع الفئات العمرية التي تتراوح ما بين 20 و59 عامًا، في حين ينخفض العدد تدريجيًا مرة أخرى عندما يصل السكان إلى مرحلة عمرية متقدمة أخرى. وظهرت واحدة من أكبر الفجوات في الفئات العمرية للسكان التي تتراوح ما بين 30 و34 عامًا، والتي شهدت تفوق عدد الذكور على عدد الإناث بمعدل وصل إلى 274.898 نسمة.

ونظرًا لأن عدد الأشخاص الذين يعيشون في دبي يشهد تغيرًا مستمرًا، فقد عمل المركز الإحصائي على تثبيت ساعة على موقعه الإلكتروني على شبكة الإنترنت من أجل تقدير معدل التغير الواقع في الإمارة بصورة يومية وأسبوعية وشهرية.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat