https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

الطلب على اكتتاب دبي باركس آند ريزورتس 'يُسلّط الضوء على قطاع السياحة المُزدهر'

07/12/2014 - أخبار الإستثمار في دبي أرسله نيل كينغ
الطلب على اكتتاب دبي باركس آند ريزورتس 'يُسلّط الضوء على قطاع السياحة المُزدهر'

فاق الاكتتاب العام الأولي (IPO) لشركة "دبي باركس آند ريزورتس" البالغة قيمته 689 مليون دولار أمريكي (أي ما يعادل 437 مليون جنيه إسترليني) المعروض مرات عديدة، وذلك وفقًا للشركة، ممّا يؤكّد على نجاح قطاع السياحة المزدهر في الإمارة.

وقد مكّن هذا الاكتتاب العام الأولي، الذي أُغلق بابه يوم الأحد (30 نوفمبر)، مستثمري تجارة التجزئة من المؤسسات والأفراد على حدٍ سواء من شراء 40 بالمائة من أسهم الشركة بقيمة بلغت 1 درهم إماراتي (أي ما يعادل 0.17 جنيه إسترليني) للسهم الواحد.

وقد أثبت الجانب المؤسسي أنّه أكثر شعبيةً بشكل لا يصدق وقد فاق المعروض مراتٍ عديدة.

في إطار ذلك صرّح رائد النعيمي، الرئيس التنفيذي لشركة "دبي باركس آند ريزورتس"، قائلاً: "أعتقد أنّ مشروعنا قد جذب مخيلة مستثمري الإمارات، الذين أظهروا بوضوح اقتناعهم في دعم ما سيصبح عنصرًا مهمًا وفعالاً في استراتيجية دبي السياحية لعام 2020."

هذا ومن المتوقع إدراج أسهم الشركة في بورصة الإمارة الرئيسية في 10 ديسمبر.

وفي الإطار ذاته، من المُزمع أن تُنشئ الشركة ثلاثة متنزهات ترفيهية جديدة في موقع مثالي على مقربة من مطار آل مكتوم الدولي، الذي يشهد تحولاً كبيرًا ليصبح أكبر مركز في العالم، وذلك في ظل بدء أعمال التجديد الرامية إلى تمكينه من استقبال ما يربو على 200 مليون مسافر سنويًا فور إتمامه.

ومن المُقرر إتمام بناء المشروع البالغة مساحته 25 مليون قدم مربعة، والذي تبلغ تكلفة تطويره نحو 3 مليارات دولار أمريكي، بحلول عام 2016، وفقًا للخطط الحالية، وسيضمّ المجمع أول حديقة ليغولاند في الشرق الأوسط وحديقة مستوحاة من بوليوود وأخرى مستندةٌ إلى مفهوم هوليوود.

يُعدّ اكتتاب شركة "دبي باركس آند ريزورتس" أحد أكبر الاكتتابات المُدشّنة في قطاع المتنزهات على الإطلاق، طبقاً لبيانات مؤسسة "ديلوجيك". وفي العام الماضي، جمعت "سي وورلد" 702 مليون دولار أمريكي عن طريق هذا الاكتتاب العام، في حين جمعت "سيكس فلاجز" 70 مليون دولار أمريكي فحسب في عام 1996.

جدير بالذكر أنّ الاكتتاب العام الأولي يُعدّ أحد المكونات الأساسية في استراتيجية الإمارة لتنويع اقتصادها وتنصيب نفسها على أنها الوجهة الأولى للسياحة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

يُذكر أنّه في عام 2013، أفصح سموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حاكم دبي، عن هدفه المتمثّل في مضاعفة عدد الزوّار القادمين كي يصل إلى 20 مليون زائر سنويًا بحلول عام 2020 وزيادة مساهمة القطاع في الاقتصاد بمعدّل ثلاثة أضعاف.

من هذا المُنطلق، ستساعد هذه المتنزهات، والتي من المتوقع أن تجذب 6.7 مليون زائر في السنة الأولى لافتتاحها، دبي على تحقيق هذا الهدف المنشود.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat