https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

الاتحاد للطيران تحصد نصيبها من جوائز السفر العالمي

17/12/2014 - أخبار الإستثمارات العقارية في كينيا أرسله بوب برونسكيل
الاتحاد للطيران تحصد نصيبها من جوائز السفر العالمي

كانت شركة الاتحاد للطيران من بين أكبر الفائزين في حفل جوائز السفر العالمي السنوي الحادي والعشرين الذي أُقيم مؤخرًا في منتجع غولف وسبا كوزين أرت في جزيرة أنجويلا البريطانية وذلك في مطلع شهر ديسمبر/ كانون الأول.

شهد هذا الحدث، الذي يُنظَر إليه على أنه حفل "جوائز الأوسكار" في قطاع السفر العالمي، تكريم أفضل الشركات في هذا القطاع وذلك في عدة فئات، بدءًا من "المطار الرائد عالميًا" حتى "الرحلة البحرية الرائدة عالميًا".

أحرزت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، إنجازًا باهرًا في حفل جوائز هذا العام للسفر العالمي، بتتويجها شركة الطيران الرائدة عالميًا للعام السادس على التوالي وذلك خلال الحفل السنوي لعام 2014 الذي حضره ما يزيد على 300 من كبار المعنيين بقطاع الضيافة العالمية.

هذا وقد حظيت الشركة بسنة ناجحة؛ حيث حصدت العديد من الجوائز من مؤسسات مختلفة، ففي وقت سابق من هذا الشهر، فازت الشركة بجائزة "أفضل شركة طيران للرحلات بعيدة المدى" ضمن جوائز بلو إنشورانس ترافل ميديا، وبجائزتي "أفضل شركة طيران للرحلات بعيدة المدى" و"أفضل شركة طيران لدرجة رجال الأعمال" ضمن جوائز تجارة السفر الأيرلندي.

وفي ضوء ذلك، تحدّثت بياتريس كوسغروف، مدير مكاتب الاتحاد للطيران في أيرلندا، قائلة: "لا شك أنّ الحصول على مثل هذا التقدير على صعيد القطاع يعد أمرًا رائعًا بالنسبة للاتحاد للطيران ويؤكد على الأثر الإيجابي الذي تواصل تحقيقه على مستوى تلبية توقعات ضيوفها في أيرلندا بل وتجاوزها أيضًا."

واختتمت كلامها بالقول: "نحن في غاية الفخر بتحقيق تلك المكانة المرموقة كشركة رائدة على صعيد تقديم المنتجات والخدمات، وسنستفيد بالطبع من تلك الجوائز كانطلاقة لنا نحو مزيد من التفوق والنجاح."

ويعد حفل جوائز السفر العالمي على نطاق واسع الحدث الأكثر شهرة في قطاع السفر ويُنظَر إليه على أنه مكان يتواصل فيه كبار المسؤولين الحكوميين والعاملون في القطاع مع وسائل الإعلام الدولية المطبوعة والمسموعة والمرئية.

وفقًا لمنظمي الحفل، فإنّ حصد مثل هذا التكريم يعزز بشكل كبير المكانة الدولية للشركة، وهو الأمر الذي يؤدي بدوره إلى زيادة الأرباح وتوسيع حيز الإشادة العالمية.

ومن جانبه، علق غراهام كوك، مؤسس ورئيس جوائز السفر العالمي، بالقول: "إنّ السياحة جزء حيوي من اقتصاد [العالم]، وقد كنا نعمل بشكل وثيق مع مجتمع الشركات المحلية والدولية لتنفيذ عدد من المبادرات الرائدة على مدى العامين الماضيين وذلك لتحقيق نمو في قطاع السياحة."




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat