https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

إتاحة خدمة مربيات الطائرة "لترفيه الأطفال على متن رحلات شركة الاتحاد للطيران"

20/10/2014 - أخبار الإستثمار في دبي أرسله نيل كينغ
إتاحة خدمة مربيات الطائرة "لترفيه الأطفال على متن رحلات شركة الاتحاد للطيران"

أتت شركة الاتحاد للطيران بفكرة جديدة للمساعدة على تخفيف بعض الضغوط التي يواجهها الآباء عند السفر لمسافات طويلة وبصحبتهم أطفالاً صغارًا وذلك من خلال إتاحة خدمة مربيات الطائرة.

وتعمل هذه الخدمة على تقليل الضجيج في الممرات أثناء الطيران مما يضمن المحافظة على راحة الركاب الصغار ورفاهيتهم طوال الرحلة، وتبدأ هذه الخدمة عند بوابة الصعود إلى الطائرة ولا تتوقف حتى تهبط الطائرة ويغادر الركاب بسلام.

حيث يرتدي فريق العمل مآزر برتقالية اللون ويؤدون مجموعة متنوعة من الأنشطة للأسر بما في ذلك إعداد الأسِرَّة للأطفال الرضع وإعادة ملء زجاجات الإرضاع ومرافقة الأطفال إلى مقاعدهم والمحافظة على رفاهيتهم من خلال مجموعة من التكتيكات مثل الرسم على الوجه والخدع السحرية.

ووفقًا لشركة الخطوط الجوية، حصلت كل مربية من مربيات الطائرة على دورة تدريبية متعمقة ومكثفة في كلية باث نورلاند كوليدج وهي مؤسسة تعمل على تدريب متخصصي رعاية الطفل منذ عام 1892.

وتأتي الخدمة بدون أية مصروفات إضافية حيث يمكن أن تُسعِد جميع الركاب، وليس الآباء فقط، فيمكن أن يكون بكاء الأطفال بصوتٍ عالٍ مصدر إزعاج سريع لهؤلاء الذين يرغبون في التمتع برحلة هادئة ومريحة.  

من جانبها علقت السيدة أوبري تيدت، نائب رئيس شركة الاتحاد للطيران المختص بخدمات الضيافة، قائلةً: قد يكون السفر مع أسرة صغيرة السن مهمة شاقة، حتى مع المسافرين المتمرسين، ويوضِّح دور مربية الطائرة فهمنا لاحتياجات عملائنا والتزامنا بجعل الرحلة تبعث على الراحة والاسترخاء قدر الإمكان.

ونُقل عنها قولها، ستتواصل مربية الطائرة مع الآباء والأمهات وستستعين بخبراتها ومعارفها لجعل تجربة السفر أكثر سهولة، ويتضمن ذلك المساعدة على إعداد وجبات للأطفال في بداية الرحلة وإتاحة الأنشطة والتحديات لتسلية الضيوف الصغار وإبقائهم منشغلين.

ووفقًا لشركة الخطوط الجوية، فإن فريق العمل على استعداد تام لمساعدة الأطفال الأكبر سنًا فضلاً عن الأطفال الرضع، حيث يمكنهم إجراء مسابقات وتحديات لإبقائهم منشغلين لحين هبوط الطائرة، كما يمكن للمربيات الاعتناء بأطفالكم وذلك للاستمتاع بلحظات الرحلة الهادئة.

ولقد ساعدت هذه الخدمة شركة الاتحاد للطيران على الفوز بجائزة "أفضل تجربة طيران" في الحدث المنعقد حاليًا "تجربة الطيران المستقبلية العالمية".




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat