https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

"طيران الإمارات" تسعى إلى زيادة رحلاتها بين دبي ودبلن

09/01/2014 - أخبار الإستثمار في دبي أرسله نيل كينج
"طيران الإمارات" تسعى إلى زيادة رحلاتها بين دبي ودبلن

من المتوقع أن تشهد حركة الطيران بين كُلٍ من أيرلندا ودولة الإمارات العربية المتحدة طفرة ملموسة، ويأتي ذلك كمبادرة شنتها شركة "طيران الإمارات" سعيًا لتعزيز سُبل التجارة بين البلدين.

هذا وقد أعلنت "طيران الإمارات" أنها تعتزم مضاعفة رحلاتها بين دبي ودبلن في الأشهر المقبلة، ويأتي ذلك بعد الاجتماع الذي انعقد بين رئيسها التنفيذي، تيم كلارك، ورئيس الوزراء الأيرلندي، تاوسيتش إندا كيني، في مقر الشركة بالإمارة.

تجدر الإشارة إلى أن شركة "طيران الإمارات" قد استهَّلت باكورة رحلاتها بين مدينتي دبلن ودبي منذ يناير 2012، ولكن ترى الشركة بأنه قد حان الوقت لزيادة هذه الرحلات الجوية بين المدينتين. ولا غرو أن هذه الخطوة النشطة سوف توفر مزيدًا من الفرص ليس فقط للمسافرين من رجال الأعمال، ولكن أيضًا للسياح الذين يرغبون في كشف الأسرار التي يمكن أن تبوح بها دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتجدر الإشارة إلى توافر عديد من فرص العمل في أيرلندا في الوقت الحالي بفضل ما قامت به شركة "طيران الإمارات"، وذلك في ظل توظيف الشركة لأكثر من 250 فردًا ضمن طاقم الطائرات والذين يتمركزون في أيرلندا. وقد أشارت صحيفة "إيريش تايمز" الأيرلندية إلى أن هذا العدد من الأفراد المتواجدين ضمن طاقم الطائرة ليس سوى جزء من إجمالي القوى العاملة التي تبلغ حوالي 400 فرد يعملون لدى "جزيرة الزمرد"، وهو الاسم الذي تُعرف به أيرلندا.

وخلال الأيام الثلاثة الأولى من زيارة البعثة التجارية الأيرلندية الحالية إلى الشرق الأوسط، فقد أعلنت نحو تسع شركات إبرامها لعقود جديدة والاتفاق على إقامة مشروعات تجارية بقيمة تتجاوز 25 مليون دولار أمريكي (15.2 مليون جنيه إسترليني).

ولا شك أن هذه المبادرة التي شنتها شركة "طيران الإمارات" تلقي الضوء -بشكل جليّ- على مدى الأهمية التي تحظى بها مدينة دبي، بوجه خاص، ودولة الإمارات العربية المتحدة، بوجه عام، باعتبار هذه الإمارة الرائعة مركزًا تجاريًا مزدهرًا، حتى بالنسبة للبلدان النائية بعض الشيء على غرار أيرلندا.

وحتى الآن، تنطوي العقود المُوقَّعة والمُبرمة على أعمال يجري تنفيذها في كلٍ من قطر والمملكة العربية السعودية، ولكن لا يزال هناك يومان آخران متبقيان للبعثة التجارية، إذ تعتزم البعثة التركيز على المعالم الخفية لدولة الإمارات العربية المتحدة خلال هذا الوقت. ويتبقى لنا أن نتعرف على إجمالي عدد الشركات الأيرلندية التي تنوي أيضًا إبرام صفقات في الإمارات.

جديرٌ بالذكر أن السيد/كيني متواجد حاليًا في دولة الإمارات من أجل الاحتفال بالذكرى السنوية الثانية لشركة "طيران الإمارات" بمناسبة مرور عامين على انطلاق رحلاتها من دبي إلى دبلن، وتم الاتفاق بوضوح على أن زيادة عدد الرحلات بين المدينتين بات أولوية مهمة للغاية.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat