https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

رفة دبي توسع قاعدة عضويتها بإضافة 13.000 عضو

22/01/2014 - أخبار الإستثمار في دبي أرسله بوب برونسكيل
رفة دبي توسع قاعدة عضويتها بإضافة 13.000 عضو

أعلنت غرفة تجارة وصناعة دبي أنها قد وسعت قاعدة عضويتها لتضم 13.000 عضو جديد في عام 2013.

ويمثل هذا العدد الأكبر للأعضاء الجدد الذين ينضمون للغرفة على مدار خمس سنوات كما يعكس الوتيرة المطردة التي تواصل الإمارة توسعها من خلالها. وصلت صادرات الأعضاء ووارداتهم إلى 290 مليار درهم إماراتي (أي ما يعادل 48 مليار جنيه إسترليني) على مدار 12 شهرًا، وهو ما يجسد زيادة قدرها 8% مقارنة بعام 2012.

وبصورة إجمالية، تضم الغرفة في عضويتها حاليًا 153.000 عضو، بينما تم إصدار 824.000 شهادة منشأ في هذا العام - وهو ما يعكس زيادة بنسبة 10% مقارنة بعام 2012.

وقد صرّح معالي المهندس حمد بوعميم - الرئيس التنفيذي لغرفة تجارة وصناعة دبي - بأن 2013 يعد "عاماً استثنائيًا" بفضل فوز دبي بشرف تنظيم معرض إكسبو الدولي 2020 علاوة على الأرقام المسجّلة والتي تعكس نمواً اقتصاديًا ملحوظًا.

وأضاف قائلاً: "نتوقع في غرفة تجارة وصناعة دبي أن تحقق دبي نمواً في الناتج المحلي الإجمالي بمقدار 5% في عام 2013. وبالمثل، حققت غرفة تجارة وصناعة دبي طفرة هائلة على صعيد عدد الأعضاء الجدد فضلاً عن توسع أنشطتنا في أسواق جديدة".

وفي حديثه عن أحدث الأرقام على صعيد العضوية، ذكر السيد بوعميم أن هذه الأرقام تمثل "دلالة بارزة على قوة الاقتصاد" كما أنها تعكس مدى تيسير إجراءات افتتاح الشركات وتشغيلها في الإمارة.

وأردف قائلاً: "تعد غرفة دبي إحدى كبريات الغرف التجارية على مستوى منطقة الشرق الأوسط وهذا يعكس أيضًا السمعة العالمية لدبي كمركز تجاري عالمي".

ويتمثل أحد الأهداف المستقبلية للإمارة في التوسع على المستوى الدولي، حيث يعد هذا من العوامل المحورية لتحقيق طموحات النمو على المدى البعيد. ومن بين الأسواق الجديدة، نجحت الإمارة في الدخول إلى الأسواق الأفريقية في عام 2013، حيث أسست علاقات مع دولة إثيوبيا علاوة على توقيع اتفاقية تجارية واستثمارية ثنائية بين دبي ودول في الشرق والجنوب الإفريقي.

ومن المتوقع أيضًا أن يضيف معرض إكسبو الدولي 2020 إلى أهمية دبي على مستوى العالم، حيث سيؤدي المعرض إلى توفير 275.000 وظيفة وجذب 25 مليون زائر وإضافة 23 مليار دولار (أي ما يعادل 14 مليار جنيه إسترليني) إلى المنظومة الاقتصادية.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat