https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

دبي على أتم الاستعداد لاستضافة حدثين مهمين في مجال الأغذية

16/01/2014 - أخبار دبي لايف ستايل أرسله نيل كينج
دبي على أتم الاستعداد لاستضافة حدثين مهمين في مجال الأغذية

تمثل سياحة الأغذية والمشروبات فرصة استثمارية هائلة للعديد من الأفراد، وربما تكون دبي إحدى الأماكن القليلة في العالم التي من المقرر أن تستضيف حدثين مهمين في الأسابيع القادمة في هذا المجال.

ففي الفترة من 21 فبراير وحتى 15 مارس القادم، من المقرر تنظيم حدثين كبيرين في المدينة. يتمثل الحدث الأول في "كرنفال دبي للمأكولات"، بينما يأتي الحدث التالي في الأجندة حسب تقارير الخليج تايمز بعده مباشرة وهو "مهرجان الشواء".

ويتمثل الهدف من إقامة هاتين التظاهرتين في تعزيز مكانة دبي بصفتها مركزًا لمهرجانات الأغذية على مستوى العالم، حيث يجد السياح ما لذ وطاب من الأطعمة والنكهات المميزة التي تعكس أفضل وأرقى النكهات التي تشتهر بها منطقة الشرق الأوسط.

ومن المؤكد أن المهرجان سيحفل بكافة أنواع المأكولات والمشروبات بدءًا من المأكولات الشعبية للباعة المتجولين وحتى أرقى المأكولات التي يقدمها طهاة الفنادق الكبرى الحاصلون على نجمة ميشلان. وستستمتع الجماهير بأكلات ووجبات من أكثر من 200 دولة حول العالم، حيث يضمن هذا العدد الهائل تلبية كافة الأذواق بكل تأكيد.

من جانبه، قال السيد/ هلال سعيد المري مدير عام مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة: "من المؤكد أن مكانة دبي كمركز لمهرجانات الأغذية والمشروبات قد ارتفعت بشكل هائل في الآونة الأخيرة كما أن إقامة مثل هذا المهرجان الذي يمتد على مستوى المدينة بأكملها من شأنه الإسهام في تعزيز هذه المكانة أكثر وأكثر."

ومن الأمور الإيجابية المقترنة بقضاء وقت في دبي الفرصة التي تتاح لتناول بعض المأكولات المحلية حيث يُتوقع أن يسهم الحدثان المقرر انطلاقهما في الربع الأول من عام 2014 في تعزيز هذه السمعة الجيدة للمدينة.

وأردف السيد/ المري قائلاً: "يهدف البرنامج المتكامل للمهرجان إلى عرض أشهى النكهات والمأكولات في دبي إضافة إلى تجسيد الإمكانيات الرائعة التي تتميز بها دبي في هذا المجال على صعيد التنوع والإبداع واختلاط الثقافات."

جدير بالذكر أن عدد أماكن تناول الأغذية والمشروبات في دبي يزيد عن 5.300 مكان كما أن المهرجانين سيمتدان على مدار 23 يومًا، بما في ذلك أربعة أجازات في نهاية الأسبوع، وهو ما سيتيح فرصًا هائلة للسياح للعثور على كافة ما تشتهيه أنفسهم. 

علاوة على هذا، هناك إمكانية لشراء العديد من المأكولات ويمكن للحضور المشاركة في عمليات التذوق وتقديم الطعام وإجراء تجارب الطهي.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat