https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

التوقعات في أوجها قبيل تصويت اختيار الجهة المضيفة لمعرض إكسبو الدولي 2020

18/09/2013 - أخبار قطاع الفنادق أرسله بوب برونسكيل
التوقعات في أوجها قبيل تصويت اختيار الجهة المضيفة لمعرض إكسبو الدولي 2020

ترى اللجنة العليا المسؤولة عن ملف استضافة معرض "إكسبو الدولي 2020" بدبي أن المدينة لديها فرصة قوية للفوز باستضافة هذا الحدث البارز البالغ الأهمية.

وستقوم الدول الأعضاء في المكتب الدولي للمعارض بالتصويت لاختيار الجهة المضيفة في اجتماع الجمعية العمومية الذي يعقده المكتب في نوفمبر عام 2013، وتنحصر المنافسة بين مدينة دبي الإماراتية من جهة ومدينة ساو باولو البرازيلية وييكاتيرينبرغ الروسية وأزمير التركية من جهة أخرى.

صرّح السيد المحترم هلال سعيد المري، عضو اللجنة العليا لمعرض إكسبو دبي 2020 ومدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي والرئيس التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي، لموقع هوتيلر ميدل إيست أن عرض إمارة دبي "على درجة كبيرة من القوة".

وأكد على أن أعضاء فريق التقييم التابع للمكتب الدولي للمعارض كانوا معجبين بدرجة مرضية بما شاهدوه عندما زاروا دبي في وقت سابق من هذا العام، وأكثر ما أثار اهتمامهم كان إستراتيجية الرؤية العامة للإمارات 2021.

ونقل الموقع عن السيد هلال قوله: "إن عرض الإمارات لاستضافة إكسبو 2020 في دبي على درجة كبيرة من القوة. فقد أوليت عناية واهتماماً خاصين لأوجه ترشيحنا كافة، بما فيها الشعارات، والمخطط الرئيسي. ونحن على يقين من أن إكسبو 2020 سيكون معرضًا جديرًا بالذكرى."

واستطرد قائلاً: "إن دبي تمتلك موقفاً قوياً من ناحية التصويت، إذ إن عرضها للاستضافة لاقى دعماً قوياً من نظرائها الدوليين في مختلف أنحاء العالم من بينهم فرنسا والمملكة المتحدة."

وقد تلقى عرض دبي أيضًا مديحًا وثناءً عبر بعض المنشورات الإخبارية الصادرة عن وكالات معروفة في الشهر الماضي أو نحو ذلك، فلقد نشرت صحيفة نيويورك تايمز مقالاً في أغسطس أشارت فيه إلى أن المشيخة هي الأوفر حظًا لاستضافة هذا الحدث.

وعلى الرغم من ثقة السيد هلال الواضحة، إلاّ أنه استرعى الانتباه إلى أن الإمارات تواجه منافسة قوية وأن القرار في النهاية يرجع إلى مكتب المعارض العالمي المكون من 167 دولة.

وأشار إلى أن تركيا وروسيا قد تقدمتا بعروض من قبل لاستضافة معرض إكسبو الدولي وقد تشكل هذه التجربة أهمية قصوى هذه المرة.

ولنا أن نعلم أن المدن المضيفة السابقة قد استفادت إلى حد كبير من هذا الحدث، وفي إطار ذلك أبرزت مؤسسة أكسفورد إيكونوميكس مؤخرًا مدى أهمية استضافة إمارة دبي لهذا الحدث البارز، حيث توقعت المؤسسة أن يصل عدد السائحين المسافرين إلى دبي لحضور هذا الحدث 25 مليون شخص، بينما يمكن توفير نحو 277،000 فرصة عمل.

وسيكون هذا بمثابة هدية ترحيب لأصحاب الفنادق الذين من المتوقع أن يشهدوا معدلات إشغال قصوى وقت استضافة المعرض. ينعقد على فوز دبي باستضافة معرض إكسبو الدولي 2020 آمال كبيرة، فبمشيئة الله إن فازت دبي؛ يمكن أن يؤدي ذلك أيضًا إلى موجة جديدة من نشاط البناء في جميع أنحاء الإمارة في السنوات التي تسبق معرض إكسبو الدولي 2020.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat