https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

معرض "آرت دبي 2014" أكبر من ذي قبل

13/11/2013 - أخبار دبي لايف ستايل أرسله بوب برونسكيل
معرض "آرت دبي 2014" أكبر من ذي قبل

من المنتظر أن تكون الدورة الثامنة لمعرض "آرت دبي" واحدة من أكبر دورات المعرض حتى الآن، بعد أن توسعّ المعرض ليضم ثلاثة أقسام بدلاً من قسمين.

ويعد المعرض حدثًا ثقافيًا دوليًا مرموقًا، حيث يضم مجموعة متنوعة من الأعمال الفنية لأكثر من 500 فنانًا يمثلون 35 بلدًا.

بدورها، قالت أنتونيا كارفر مدير "آرت دبي": "إنّ السنوات الثماني المنصرمة من عمر المعرض تشهد على تطوّره الاستثنائي والحيوي كمعرض للفنون يولي التعددية والنوعية اهتماماً خاصاً. ويضرب المعرض جذوره عميقاً في مشهد الفنون لدولة الإمارات العربية المتحدة بما يعزز موقع دبي كمدينة عالمية تربط كلاً من أفريقيا والشرق الأوسط وآسيا."

تشهد دورة هذا العام أيضًا افتتاح القسم الجديد "آرت دبي مودرن"، الذي يستضيف في أجنحته معارضاً فردية وثنائية لأبرز الأسماء في عالم الحداثة، فضلاً عن العديد من المشاريع البحثية المكرّسة لتلك الحقبة الفنّية المعاصرة. وتسلّط تشكيلة الأعمال الفنية المعاصرة التي يعرضها هذا القسم الضوء على نماذج أعدها المنسقون والمؤرخون من جنوب آسيا والشرق الأوسط على حد سواء.

ينضم قسم "آرت دبي مودرن" الجديد إلى قسمي المعرض القائمين "آرت دبي كونتيمبوراري" و"آرت دبي ماركر". ولنا أن نعلم أنّ قسم "كونتيمبوراري" يختص بالفن المعاصر، بينما يخدم قسم "ماركر" كبرنامج دينامي لصالات العرض والمساحات الفنيّة التي تسلط الضوء كل عام على موضوع محوري أو منطقة جغرافية محددة.

عادة ما ينطوي قسم "ماركر" على دعوة الفنانين لشغل المساحات المتاحة، ومن المقرر أن يتناول القسم في العام 2014 منطقتي آسيا الوسطى والقوقاز، وسيتولى الإشراف على تقييمه فنيًا فنانون هم "السلاف والتتر". هذا ويوفر القسم أيضًا خيارات للمشاركة ومشاريع إضافية، والتي سيتم الإعلان عنها في شهر ديسمبر.

تسلّط هذه الاحتفالية الضوء على الأعمال الفنية التي غالبًا ما يُستخف بها في إمارة دبي، التي لديها الكثير لتقدمه إلى المجتمع الفني على نطاق أوسع. هذا ونظّمت الإمارة الدورة الثانية لمعرض "كامبوس آرت دبي" العام الماضي. ويضم هذا المعرض ورش عمل وحلقات دراسية منتظمة للفنانين الطموحين، مما يساعد على تشجيع المواهب المحلية وتنميتها في المدينة - شهدت الدورة الأولى لهذه المبادرة مشاركة 32 شخصًا، غير أن الثانية شهدت مشاركة 230 شخصًا.

يمكن أيضًا أن نلتمس الوعي الفني القوي الذي تتمتع به دبي بإلقاء نظرة على الأحداث الفنية الكبيرة، مثل مهرجان دبي السينمائي الدولي، فالمهرجان شأنه شأن معرض "آرت دبي 2014" يعد حدثًا سنويًا كبيرًا يستقطب أسماء عالمية تحظى بشهرة كبيرة. جدير بالذكر أن دورة المهرجان لهذا العام من المقرر أن تُقام خلال الفترة ما بين 6 و14 ديسمبر، وهي تضم عدة أفلام عالمية وتنظّم مسابقة للمخرجين الواعدين.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat