https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

فريق "لوتس للفورمولا 1" يدعم استضافة دبي لمعرض إكسبو 2020

15/11/2013 - أخبار دبي لايف ستايل أرسله نيل كينج
فريق "لوتس للفورمولا 1" يدعم استضافة دبي لمعرض إكسبو 2020

فريق "لوتس للفورمولا 1" هو آخر مؤسسة تعلن عن دعمها لعرض دبي المقدّم لاستضافة معرض إكسبو الدولي 2020.

من المقرر أن يقوم الفريق بعرض شعار معرض إكسبو الدولي في دبي عام 2020 على سطح سياراتها يوم الأحد (الموافق 17 نوفمبر) في إطار منافساته في سباق الجائزة الكبرى للولايات المتحدة المقام على مضمار "أمريكاس" في مدينة أوستن بولاية تكساس الأمريكية. ومن المقرر أيضًا أن يواصل الفريق عرض هذا الشعار على مدار ما تبقى من الموسم الحالي.

ولنا أن نعلم أنّ السباق الأول سيغطي مسافة مقدارها 308.4 كم موزّعة على أكثر من 56 لفة، ويؤمل أن يشاهد الشعار جمهور يزيد حجمه عن 250 مليون شخص في جميع أنحاء العالم - إن وصول هذا الشعار إلى الجمهور بطريقة كهذه يضمن بزوغ نجم مدينة دبي وارتفاع أسهمها عندما يحين موعد اتخاذ القرار الحاسم.

من جانبه، قال جيرارد لوبيز، رئيس فريق "لوتس للفورمولا 1": "ستحمل سيارات الفريق شعار ملف دبي كمدينة مرشحة للفوز، وهو ما يعني التواصل المباشر مع الملايين من الناس ودعم طموح المدينة في استضافة أكبر حدث من نوعه على مستوى العالم."

الفورمولا وان هي واحدة من رياضات السيارات الأكثر مشاهدة في العالم، لذلك فمن المنطقي بالنسبة لدبي أن تستغل هذا التوجه السائد.

ويأتي رفع الشعار في إطار أحدث مبادرة لفريق لوتس، إذ لم يعد هناك سوى أقل من أسبوعين على موعد إعلان اسم المدينة الفائزة المضيفة لمعرض إكسبو. وعلى هذا النحو، فقد بذلت حكومة دبي وشركاؤها جهودًا كبيرة نسبيًا  لضمان فوز المدينة في التصويت المقرر له 27 نوفمبر الجاري.

وأعرب حاكم دبي سمو الشيخ محمد بن راشد عن توقعاته الإيجابية بوجود فرص قوية لدى الإمارة في الفوز.

في ضوء ذلك، قال سمو الشيخ أنه متفائل وحكومة دبي هي الأخرى متفائلة، حيث توجد مقومات تدعم هذا التفاؤل. وقال أيضًا أن دبي تستحق نيل شرف استضافة معرض إكسبو عام 2020، ولكن على الجميع أن يتحلى بالواقعية.

ينبغي الإشارة إلى أن اللجنة العليا المسؤولة عن عرض استضافة دبي للمعرض عقدت آخر اجتماعاتها هذا الأسبوع، وشهد هذا الاجتماع تقديم عرض تقديمي أخير مدته 20 دقيقة - حيث من المقرر أن تسلم اللجنة هذا العرض التقديمي إلى الجمعية العمومية للمكتب الدولي للمعارض في باريس، حيث يوضح العرض أسباب أحقية استضافة الإمارة للمعرض.

من ناحية أخرى، قال سمو الشيخ أن الإمارة سواء فازت أم لا، ستستمر في تنفيذ خططها التنموية.