https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

شرطة دبي تكشف النقاب عن أربع سيارات جديدة عالية الأداء

06/11/2013 - أخبار دبي لايف ستايل أرسله نيل كينج
شرطة دبي تكشف النقاب عن أربع سيارات جديدة عالية الأداء

أماطت شرطة دبي اللثام عن انضمام أربع سيارات جديدة عالية الأداء إلى أسطولها من السيارات عالية الأداء.

من المقرر عرض المركبات الأربعة في إطار فعاليات معرض دبي الدولي للسيارات المستمرة حتى التاسع من نوفمبر الجاري.

وقد أدخلت شرطة دبي إلى أسطولها سيارة مرسيدس Sl 63 وسيارة برابوس من الفئة G، فضلاً عن سيارة نيسان GTR وسيارة أودي R8 -ثاني سيارة من نوعها تنضم إلى الأسطول، وجميعها مطلية باللونين الأبيض والأخضر.

ولنا أن نعلم أنّ أسطول شرطة دبي من السيارات عالية الأداء يعد جزءًا غير معتاد فيما يخص مكانة دبي في عالم السياحة، إلاّ أنه فريد من نوعه -إذ لا تُستخدم المركبات في عمل الشرطة الرسمي، ولكن، بدلاً من ذلك، فهي ترسم صورة إيجابية.

وخلال حديثه لوكالة "ذا ناشونال" الإخبارية، صرّح العقيد/ نبيل عبدالله الرضا، مدير إدارة مركبات شرطة دبي، قائلاً: "هذه السيارات تبرز المناحي الجمالية لدبي، وهي لا تعدو عن كونها وسائل دعائية، وذلك لأن معظم الناس يحبون السيارات الرياضية، فإذا نشرنا إعلانًا لشرطة دبي وحدها؛ فربما لا يحظى باهتمام الكثير من الناس، ولكن إذا نشرنا إعلانًا عن سيارة رياضية؛ فسيحظى باهتمام معظم الناس، وسيكون الناس أكثر انجذابًا له."

في وقت سابق من هذا العام، اشترت شرطة الإمارة سيارة أستون مارتن One-77 محدودة الإصدار، ومع السيارات التي انضمت حديثًا إلى أسطول السيارات عالية الأداء؛ أصبحت شرطة دبي تملك اليوم أسطولاً مؤلفًا من اثني عشر سيارة.

إلى جانب المنافع السياحية، نجد أن جهود قوات الشرطة تسلط الضوء على المجتمع القوي العاشق للسيارات في دبي، لذلك، فلا غرابة في أن الشرطة تنخرط معهم بانتظام. كمثال على ذلك، انطلق معرض دبي الدولي للسيارات هذا العام بجولة لموكب من السيارات الكلاسيكية والسيارات الرياضية الحديثة عالية الأداء بمشاركة أسطول الشرطة.

يعد معرض دبي الدولي للسيارات -الذي يُقام كل عامين- المُقام في مركز دبي التجاري العالمي أحد الأحداث الدولية الأكثر أهمية والأوسع نطاقًا في عالم السيارات، حيث من المنتظر أن يشهد قيام العديد من الشركات بإزاحة الستار عن أبرز منتجاتها الجديدة خلال فترة إقامته. جدير بالذكر أن مساحة العرض ازدادت هذا العام بنسبة 15 بالمائة عن عام 2011، وذلك لتلبية الطلب المتزايد والاحتياجات المتزايدة لهذا الحدث البارز.

على كل، من المتوقع أن يحضر أكثر من 100،000 شخص المعرض، الذي يضم أكثر من 600 مركبة معروضة لزائريه، في ظل قيام شركات دولية مصنعة للسيارات، مثل لاند روفر وأستون مارتن، بعرض طرزها الجديدة.

خلاصة القول أن سيارات الشرطة تسلط الضوء على الطبيعة الثرية التي تتمتع بها دبي، حيث تتماشى السيارات الرياضية عالية الأداء مع نمط حياة الأفراد الذي غالبًا ما يتجلى في الإمارة.




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat