https://www.facebook.com/tr?id=969522066415674&ev=PageView&noscript=1

الألواح الشمسية تولّد نصف الطاقة المستهلكة في معرض إكسبو 2020

11/11/2013 - أخبار دبي لايف ستايل أرسله نيل كينج
الألواح الشمسية تولّد نصف الطاقة المستهلكة في معرض إكسبو 2020

يمكن لسقف خاص من الألواح الشمسية أن يولّد نصف الطاقة اللازمة لتشغيل فعاليات معرض إكسبو الدولي 2020.

ويتألف هيكل هذا السطح من مواد كهروضوئية تأخذ شكل فقرات وهي قادرة على توليد الطاقة سواء اللازمة للحدث ولمستقبل الإمارة على المدى الطويل، حسبما أفادت تقارير وكالة "غولف نيوز"الإخبارية.

ويأتي هذا الإعلان في الوقت الذي يستعد فيه المكتب الدولي للمعارض لإجراء تصويت وإعلان اسم المدينة الفائزة المضيفة للمعرض، وجميعنا يعلم أن دبي هي واحدة من بين أربعة منافسين.

من جانبه، قال السيد كريستوفر سكوت -مدير إدارة الاستثمار والتنمية في مركز دبي التجاري العالمي: "إن الهيكل المغطي المظلِل لا يوفر الراحة للزائرين فحسب، ولكنه أيضًا سوف يكون إحدى الصور المميزة للمعرض، علمًا بأنه يغطي الموقع بأكمله وهو أيضًا يُستخدم كخلفية لعروض الشاشة في إطار الأنشطة الترفيهية العامة."

كجزءٍ من العرض المقدّم للمكتب الدولي للمعارض لاستضافة معرض إكسبو الدولي عام 2020، تعيّن على كل بلد أن يدرج في عرضه العناصر التي تميزه وتجعله يستحق الفوز بشرف استضافة المعرض، حيث اختارت دبي الشعار "تواصل العقول وصنع المستقبل: التعاون الدولي من أجل الابتكار والتطوير المستدام"، مسلطة الضوء على الشعارات الفرعية: سهولة الحركة والاستدامة والفرص.

 يمثّل السقف المكوّن من الألواح الشمسية أحد الإضافات التي شهدتها إمارة دبي في عالم الابتكارات الحديثة الرامية إلى توفير طاقة نظيفة صديقة للبيئة عن طريق تحقيق الاستفادة القصوى من أشعة الشمس القوية الساطعة في سماء الإمارة. ولنا أن نعلم أنّ حكومة دبي افتتحت مجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسية الشهر الماضي، وهذا المجمع قادر على توليد طاقة كهربية قدرتها 13 ميغاواط، مما يعتبر إضافة قوية إلى محطات الطاقة النظيفة المتنوعة والبنية التحتية في دبي.

من بين مقدمي العروض المتفائلين، تبدو دبي الأوفر حظًا للفوز، حيث أعرب مسؤولون كنديون ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون عن كامل ثقتهم في المدينة وفي قدرتها على النجاح في تنظيم معرض إكسبو الدولي.

وفي الآونة الأخيرة، أعربت إدارة مدينة ليون الفرنسية عن تأييدها الرسمي للإمارة في أهدافها. وأشارت السفارة الفرنسية إلى المعرض كخطوة طبيعية في مسيرة دبي الناجحة، حيث إنّ لديها اقتصادًا يتأثر تأثرًا كبيرا بالسياحة، بالإضافة إلى استثماراتها في الخدمات والبنية التحتية، مثل الطاقة الشمسية النظيفة.

من جانبه، قال السيد جيرار كولومب -عضو مجلس الشيوخ، عمدة مدينة ليون، رئيس منطقة ليون الكبرى: "ترشح دبي لاستضافة معرض إكسبو الدولي 2020 يجيب على التحديات المطروحة على مدننا الكبيرة مستقبلاً، وعلى خطة مدينة ليون الموضوعة للتنمية على المستوى العالمي".




    
    
       
	
    
	
	
    
    
    
    

    
    
    
    
    
    
    
   	
	
    
    
    
    

    
    



live-chat